kayhan.ir

رمز الخبر: 133240
تأريخ النشر : 2021June22 - 21:15
في اول خطاب له بعد انتخابه أمام حشود الزوار في العتبة الرضوية..

 

* سأقوم بتطبيق العدالة وصيانة حقوق الشعب الايراني فرداً فردا سواءً من صوت لي أو لغيري

 

*سأعمل في حكومتي ان لا يضيع أي حق من افراد الشعب وأن تكون الحكومة أمينة على حفظ وكرامتهم

 

*الاقتصاد  سيكون محور عمل حكومتي تطبيق العدالة وعلى الجميع أن يبذلوا قصارى جهدهم لخدمة الشعب

 

طهران/ كيهان العربي: في اول اطلالة جماهيرية له بعد انتخابه رئيسا للجمهورية تحدث الرئيس المنتخب السيد ابراهيم رئيسي أمام حشد كبير من ابناء مشهد وزوار الامام الرضا (ع) عن برنامجه السياسي لتطبيق العدالة وصيانة حقوق الشعب الايراني فرداً فردا سواءً من صوت له أم صوت لغيره.

وفي كلمة مباشرة من العتبة الرضوية الشريفة بمدنية مشهد المقدسة وفي أول كلمة عامة له بجموع أبناء الشعب الإيراني قال إبراهيم رئيسي إن: الحكومة في النظام الإسلامي هي خادمة للشعب.

واضاف السيد رئيسي عصر امس وبمناسبة مولد الامام الرضا (ع) ثامن ائمة اهل البيت (عليهما السلام) بالقول  لا يحق لأحد أن يمس كرامة ابناء الشعب بأدنى شائبة لأن الشعب صوت للتغيير ولا أسمح بأن تهدر حقوقه.

واستطرق قائلا: سأعمل في حكومتي ان لا يضيع أي حق من أي فرد من افراد الشعب وستكون هذه الحكومة أمينة على حفظ وكرامة كل فرد منه  على ان يكون الاقتصاد محور عمل الحكومة لتطبيق العدالة واليوم على الجميع وكل المسؤولين أن يبذلوا قصارى جهدهم لخدمة هذا الشعب.

واكد سماحته خلافا للنظم الدارجة في العالم التي تدعي خدمة شعوبها الا اننا في النظام الاسلامي نعتبر الحكومة حقاً خادمة للشعب دون أي منة .

وحول معالجة تداعيات مرض كورونا أكد سماحته علينا ان نتخذ قرارات سريعة لتطعيم الشعب الايراني ضد وباء كورونا للحد من تضرر شرائح الشعب جراء هذه الجائحة.

وقال: على الجميع أن يعلم بأن جميع المسؤولين في إيران وأعضاء حكومتي ينبغي أن يبذلوا جهودهم لخدمة الشعب الإيراني.

وشدد على أنه: لن نسمح بضياع حقوق الشعب الإيراني، والعدالة ستكون المحور في عمل حكومتي.

ووصل الرئيس المنتخب "ابراهيم رئيسي" الى مدينة مشهد المقدسة  للمشاركة في احتفالات ذكرى مولد الامام الرضا (ع).

ويزور رئيسي مشهد بدعوة من سادن العتبة الرضوية المقدسة أحمد مروي للمشاركة في احتفالات ذكرى مولد الامام الثامن من أئمة اهل البيت عليهم السلام حيث كان رئيسي يتولى سدانة العتبة منذ عام 2015 لغاية 2018.

وفاز الرئيس المنتخب ابراهيم رئيسي في الانتخابات الرئاسية التي اقيمت يوم الجمعة 18 حزيران/ يونيو حيث حاز على 17 مليونا و 926 الفا و 345 صوتا من اجمالي 28 مليونا و 933 الفا و 4 اصوات ويعد الرئيس الثامن منذ إقامة نظام الجمهورية الاسلامية الايرانية عام 1979.

وفي نهاية حديثه اكد سأقوم بواجبي تجاه جميع شرائح الشعب الايراني و سأكون خادماً لهم بعيداً عن أي توجه سياسي.

اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: