kayhan.ir

رمز الخبر: 133153
تأريخ النشر : 2021June21 - 20:25
بالتركيز على مشاريع البنى التحتية وإعادة الإعمار..

طهران- ايسنا:- طالب رئيس الجانب الايراني في اللجنة الاقتصادية السورية الإيرانية المشتركة وزير الطرق وبناء المدن محمد إسلامي، بتفعيل الاتفاق الاستراتيجي الاستثماري بين إيران وسوريا مع التركيز على مشاريع البنى التحتية وإعادة الإعمار.

و اجتمع إسلامي مع وزير الاقتصاد والتجارة الخارجية السوري محمد سامر الخليل، وبحثا سبل التعاون الثنائي بين الحكومة السورية في دمشق والحكومة والشركات الإيرانية في المجال الاقتصادي، وزيادة معدل التبادل التجاري والسبل الكفيلة بزيادة تدفق السلع والمنتجات بين البلدين.

ونقل الوزير اسلامي للخليل مطالب إيران بضرورة إجراء مراجعة شاملة لبنود اتفاق التعاون الاستراتيجي الاقتصادي طويل الأمد لجهة ما تم تنفيذه وما تم العمل عليه، والأسباب التي حالت دون تنفيذ بعض هذه البنود.

كما بحث اسلامي أيضا مسألة رفع مستوى التبادل التجاري إلى مستويات أعلى بكثير مما هو موجود حاليا، إلى جانب مجالات التعاون عبر مقايضة المنتجات بين البلدين لجهة ما تحتاجه إيران من سوريا، وما تحتاجه سوريا من إيران، وآليات هذه المقايضة وطبيعة المواد.

ونقل رئيس الجانب الايراني في اللجنة الاقتصادية السورية الإيرانية المشتركة أيضا مطالب طهران فيمايخص متابعة الشق الاستثماري والمشاريع التي ستقوم بها الشركات الإيرانية والمشاريع المشتركة التي ستكون بين الشركات الإيرانية والشركات السورية، إن كان على المستوى الحكومي أو على مستوى القطاع الخاص بين البلدين إصافة إلى قطاعات أخرى.

وركز الوزير اسلامي على القضايا ذات الاهتمام المشترك وإيجاد حلول للعقبات التي تبطئ التجارة والتعاون الاقتصادي بين البلدين.

وأكد إسلامي أن من بين القضايا الهامة التي تمت مناقشتها خلال مباحثاته مع وزير الاقتصاد السوري، هي الآليات التي تساعد على تسهيل تبادل السلع والتعاملات المالية بين الجانبين، مؤكدا التفاهم على جملة من القرارات في هذين المجالين معتبرا أن من شان هذه القرارات تذليل العقبات أمام عمل الشركات الإيرانية.

وأعرب عن أمله في تحقيق قفزة في حجم التبادل التجاري بين سوريا وإيران، والعمل على تعزيز حركة الاستثمار والمشاريع الصناعية والتنموية والأخرى، وتعزيز العمل في مشاريع البنية التحتية في سوريا.

اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: