kayhan.ir

رمز الخبر: 133047
تأريخ النشر : 2021June20 - 20:00
استهداف القوات الاميركية في قاعدة "عين الأسد" بصاروخ..

بغداد – وكالات انباء:- اكد مصدر أمني عراقي سقوط صاروخ كاتيوشا واحد لحد الآن على الجهة الغربية للقاعدة العسكرية الجوية الأميركية "عين الأسد".

وقال المصدر إنه تم تحديد مكان إطلاق الصاروخ، مشيراً إلى أن هناك أضراراً مادية بالسياج الخارجي للقاعدة.

وقالت خلية الإعلام الأمني العراقي إن "القوات الأمنية تجري تحقيقاً في حادث سقوط صاروخ نوع كاتيوشا لم ينفجر، وكان انطلاقه من جهة منطقة البغدادي باتجاه قاعدة عين الأسد الجوية، ولم يتم تسجيل أي خسائر تذكر".

وكشف المصدر، أن الهجوم الذي استهدف الجناح الأميركي في قاعدة عين الأسد في السادس من حزيران/يونيو الماضي، طال رادار منظومة "الباتريوت" في القاعدة ودمرها.

والشهر الماضي أيار/مايو، تم استهداف قاعدة "عين الأسد" بـ"3 صواريخ"، وفق ما أفاد به مراسلنا.

وفي الشهر نفسه، أفادت خلية الإعلام الأمني بسقوط طائرة مسيرة مفخخة على قاعدة عين الأسد الجوية في محافظة الأنبار، من دون وقوع خسائر.

من جهة اخرى أعلنت مفوضية الانتخابات، أن 226 مرشحا مشمولا بإجراءات قانون المساءلة والعدالة.

وذكر بيان صدر عن اعلام المفوضية إن “على المشمولين بإجراءات قانون المساءلة والعدالة الواردة في الكتاب بالعدد 1827 في 13/6/2021 والمنشور في الموقع الرسمي للمفوضية، ضرورة اتباع الطرق القانونية أمام هيئة التمييز المختصة للنظر في الطعون المقدمة على قرارات هيئة المساءلة استناداً لأحكام المادة 15 من قانون هذه الهيئة”.

واضاف ان “هذا الاجراء يأتي بالنظر لتعذر المصادقة على هؤلاء المرشحين البالغ عددهم 226، ولحرص المفوضية على إجراء الانتخابات في موعدها المحدد في 10/10/2021، ونتيجة لتأخر ورود الإجابات إضافة إلى ضيق الوقت، وتماشياً مع المواعيد المحددة في الجدول الزمني للانتخابات، قرر مجلس المفوضين تبليغ المرشحين المشار إليهم بشمولهم بإجراءات هيئة المساءلة والعدالة”.

وتابع بيان المفوضية انه “ينبغي على هؤلاء المرشحين جلب ما يؤيد عدم شمولهم بإجراءات هيئة المساءلة، وذلك من خلال كتب رسمية من الهيئة أو قرارات قضائية لغاية يوم 30/6/ 2021، وبعكسه فإن المفوضية ستضطر إلى تنفيذ قرار هيئة المساءلة تماشياً مع المواعيد المحددة للجدول الزمني للانتخابات”.

من جانب آخر أجرت وزارة العدل العراقية عدة تغييرات في إدارة سجون التاجي والبصرة والناصرية.

وبحسب وثيقة صادرة من الوزارة ، فأن الوزير سالار عبد الستار محمد قرر "إنهاء تكليف ماجد صدام / معلم مهني من مهام مدير سجن البصرة المركزي".

وقرر ايضا، "انهاء تكليف حيدر مالك عبد الكاظم / ملاحظ فني من مهام مدير سجن التاجي المركزي ونقله الى سجن البصرة المركزي وتكليفه بمهام مدير السجن".

ووفقا للوثيقة فأنه تقرر "انهاء تكليف عباس ناصر شمخي / باحث اقدم من مهام معاون مدير سجن الناصرية للأحكام الخفيفة ونقله الى سجن التاجي المركزي وتكليفه بمهام مدير السجن".

 

اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: