kayhan.ir

رمز الخبر: 132890
تأريخ النشر : 2021June16 - 20:07

موسكو – وكالات انباء:- اكد "ميخائيل أوليانوف" مندوب روسيا لدى المنظمات الدولية في فيينا بان المفاوضات الجارية لاحياء الاتفاق النووي ستستمر بعد الانتخابات الرئاسية الايرانية التي ستجري غدا الجمعة 18 حزيران/يونيو.

وقال اوليانوف لوكالة "اينترفاكس" الروسية: ان التوصل الى توافق لاحياء الاتفاق النووي قبل انتخابات رئاسة الجمهورية الاسلامية في ايران غير ممكن الا ان المفاوضات ستستمر وليس من المفترض ان تترك هذه الانتخابات تاثيرا ملحوظا على مسيرة المفاوضات. 

واضاف: لقد اتضح اليوم تقريبا عدم امكانية التوصل الى توافق في فيينا لغاية يوم 18 يونيو موعد انتخابات رئاسة الجمهورية الاسلامية في ايران. المفاوضات ستستمر بعد الانتخابات الرئاسية.

وتابع الدبلوماسي الروسي: حسب علمنا فان الاوضاع (الانتخابات الرئاسية الايرانية) ليس من المفترض ان تترك تاثيرا ملحوظا على مسيرة المفاوضات.

وفي الرد على سؤال حول تصريحات قائلة بان مسيرة المفاوضات في فيينا وصلت الى طريق مسدود قال: اعتقد ان مثل هذا التقييم خاطئ ولا يتناسق مع الواقع، فرغم انه لم يتم تحقيق التقدم بالسرعة التي نرغب بها الا ان هذه المسيرة (المفاوضات) ماضية الى الامام قدما. 

واضاف: ان اضفاء الشفافية على النصوص الموجودة بين اقواس الوثيقة النهائية مازال مستمرا.

ولفت الى ان روسيا قدمت يوم الاثنين وثيقة ملحقة للمناقشة، لكنه لم يقدم ايضاحات حول تفاصيلها وقال: ينبغي ان نصل الى توافق حول الاجرءات والفترة الزمنية لتنفيذها من اجل الاحياء الكامل للاتفاق النووي.

 

 

 

 

اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: