kayhan.ir

رمز الخبر: 132802
تأريخ النشر : 2021June15 - 20:32

 

 

طهران-فارس:-أكد مساعد رئيس لجنة الامن القومي البرلمانية عباس مقتدائي ان الرفع الكامل للحظر هو معيار طهران في التفاوض ولن تعود إلى التزاماتها حتى يتم رفع جميع اشكال الحظر وبالطبع التحقق بعد ذلك.

وأشار النائب عن أهالي اصفهان عباس مقتدائي ، في حديث صحفي، إلى المفاوضات الاستنزافية والخسائر المترتبة عليها بهذا الصدد ، عادّاً رسالة الانتخابات الإيرانية الحالية تتمثل بأن ايران قوية بما يكفي للدفاع عن حقوقها.

وأضاف: مع إجراء الانتخابات الرئاسية في إيران ستتكثف الجدية لدينا لتأمين المصالح الوطنية ، ومثلما أقر مجلس الشورى الإسلامي قانون المبادرة الاستراتيجية في الأيام الأولى لمقاومة الاطماع الغربية فان الحكومة القادمة لن تقدم أي تنازلات حتى الوفاء الكامل لمطالب الشعب.

وأكد على ان الوقت قد حان للرد على أخطاء أميركا بالاعتماد على الامكانات الذاتية للبلاد وخلال الاجتماع الأخير مع السيد عراقجي في لجنة الأمن القومي ، أكدنا أيضًا أن الرفع الكامل للحظر هو معيارنا للتفاوض.

ولفت عضو لجنة الأمن القومي والسياسة الخارجية الى "ان الأولوية هي ضمان مصالح الشعب الإيراني التي يجب مراعاتها وإذا لم يتم تأمين مصالحنا على أرفع المستويات لن نتسرع في اتخاذ الإجراءات ماقد يضر بمصالح الشعب في نهاية المطاف".

ونوه مساعد رئيس لجنة الأمن القومي والسياسة الخارجية بالبرلمان إن القوى الغربية توصلت إلى استنتاج مفاده أنها لا تستطيع الاختباء وراء ستار الخداع أو الوعود غير المدعومة كما كانت تفعل في الماضي.

اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: