kayhan.ir

رمز الخبر: 132796
تأريخ النشر : 2021June15 - 20:32

 

 

 

طهران-فارس:- أعلن رئيس مصلحة السجون في الجمهورية الاسلامية محمد مهدي حاج محمدي ان 18 ألف سجين صدر عنهم العفو خلال العام الماضي، مضيفا انه تم اجراء 1778 زيارة تفقدية للسجون في البلاد.

وفي حديثه خلال اجتماع مجلس القضاء الاعلى ولدى تقديمه تقريرا عن زياراته التفقدية مع مدراء اللجان التابعة لمصلحة السجون الى المحافظات، قال حاج محمدي: خلال هذه الزيارات ومن خلال تشكيل فرق عمل، تم تفقد جميع السجون في البلاد واحدا واحدا، حيث بلغ عدد الزيارات التفقدية والتفتيشية 1778 زيارة.

ورأى حاج محمدي ان البطالة تشكل اهم الارضيات والاسباب للجنح والجرائم، وأشار الى ايجاد فرص عمل بنسبة 50 بالمائة في السجون، مضيفا ان لدى مصلحة السجون خطة لزيادة هذه النسبة الى 80 بالمائة خلال العام الايراني الجاري (بدأ في 21 آذار/مارس 2021)، حيث وعد مدراء مصلحة السجون في نصف محافظات البلاد بتحقيق هذه النسبة خلال النصف الاول من السنة الايرانية الجارية (حتى نهاية الصيف).

وأكد ان بذل الاهتمام بعوائل المسجونين هو من أهم اولويات مصلحة السجون لمعالجة قضايا المسجونين ومشكلاتهم، ولفت الى توفير إمكانية اللقاءات المصورة بين المسجونين وعوائلهم، والذي نال رضا هذه العوائل.

كما أعلن ان مدراء مصلحة السجون قاموا بـ1800 زيارة تفقدية لسجون البلاد خلال السنة الماضية، وقال: خلا هذه الفترة تم اصدار العفو عن 18 ألف سجين في 6 مناسبات.

وجدد رئيس مصلحة السجون التأكيد على التنفيذ الدقيق والمتواصل لخطة رصد الوضع الصحي وغربلته في السجون، مضيفا لدينا تأكيد كبير بشأن الوضع الصحي للمسجونين، لأنه من واجباتنا القانونية والانسانية.

 

اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: