kayhan.ir

رمز الخبر: 132710
تأريخ النشر : 2021June14 - 19:50

أبرز مدرب منتخب كولومبيا رينالدو رويدا أن "إبداع وخيال" اللاعبين الموهبين، صنعا الفارق وأتاحا لفريقه هزيمة الإكوادور بهدف نظيف في أول مباراة يخوضها الفريقين في بطولة كوبا أمريكا.

وقال رويدا: "أعتقد أن ذلك الإبداع، ذلك الخيال لدى اللاعبين الموهوبين، صنع الفارق"، وذلك في مؤتمر صحفي عقب المباراة التي أقيمت فجر الإثنين في الجولة الأولى من المجموعة الثانية بالبطولة القارية، المقامة في البرازيل.

وسجل إدواردو كاردونا هدف اللقاء الوحيد والمذهل لمنتخب "لوس كافيتيروس" في الدقيقة 42 من ركلة حرة أمام منطقة جزاء الإكوادور حيث تبادل الكرة مع خوان كوادرادو الذي مررها إلى ميجل بورخا داخل المنطقة الذي هيأ الكرة برأسه إلى كاردونا المتقدم، ليسدد الكرة من لمسة واحدة داخل الشباك على يمين الحارس.

وفي هذا الصدد قال رويدا: لقد تواصل إدوين وخوان كوادرادو مع بعضهما البعض ونفذا الأمر، لم نعمل على ذلك خلال الساعات الـ48 الماضية، بل عملا عليها قبل المباراة الثانية في التصفيات (المؤهلة لمونديال قطر أمام الأرجنتين".

وأبرز المدرب، الذي أدخل سبعة تغييرات على الفريق الذي تعادل 2-2 أمام الأرجنتين في الثامن من يونيو/حزيران الماضي، أهمية بطولة كوبا أمريكا من أجل "الاستفادة من هذه الأيام العشرين، بالقدر الذي يجعلنا نصنع مسارا جيدا" للتعارف بشكل أفضل فيما بينهم بما يتيح لهم "بدائل للطريق الطويل" صوب مونديال قطر 2022.

وأضاف رويدا: "كنا نعلم أنها مباراة متكافئة للغاية"، مشيدا بمنتخب الإكوادور، الذي اتسم "بسرعة في الأداء لم تتح لكولومبيا أن تقدم ما كان بإمكانها تقديمه" في المباراة.

وستبحث كولومبيا عن مواصلة الانتصارات أمام فنزويلا في ثاني الجولات يوم الخميس المقبل.

اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: