kayhan.ir

رمز الخبر: 132492
تأريخ النشر : 2021June11 - 20:19

وارسو- وكالات:- صرح وزير الخارجية البولندية، زبيغنيف راو، أن القمة الروسية الأمريكية المرتقبة في جنيف لن تؤدي إلى أي تغيرات جذرية.

وردا على سؤال صحفي حول احتمال تحول قمة بوتين-بايدن إلى لقاء حاسم مثل لقاء الرئيسين السوفيتي، ميخائيل غورباتشوف، والأمريكي، رونالد ريغان، قبل 36 عاما في جنيف، قال راو في حديثه لصحيفة "Rzeczpospolita" البولندية، الذي تم نشره يوم الجمعة: "إن بوتين ليس غورباتشوف، فيما أن بايدن ليس ريغان. وروسيا الحالية ليست الاتحاد السوفيتي المتراجع، كما أن الولايات المتحدة لم تعد دولة كبرى كان عليها أن تحكم العالم باعتبارها "الدولة الكبرى الوحيدة". لذلك لا أتوقع أي تغيرات جذرية بعد القمة المرتقبة".

هذا ووصف الوزير البولندي قرار الرئيس الأمريكي، جو بايدن، بعدم لقاء الرئيسين البولندي والأوكراني قبل قمته مع بوتين، بأنه "القرار الخاطئ".

 

 

 

اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: