kayhan.ir

رمز الخبر: 132479
تأريخ النشر : 2021June09 - 20:25
فيما ستبدأ التطعيم بلقاح"كوف ايران بركت" المحلي لمليون شخص قريباً..

 

 

 

 

* بدء المرحلة الثانية من التجربة السريرية للقاح "فخرا" الإيراني من انتاج قواتنا المسلحة

 

* خمس شركات ايرانية تنشط حاليا في انتاح لقاحات مضادة لكورونا في البلاد

 

* المرحلة الثالثة للتطعيم بالجرعة الثانية للقاح ايران- كوبا المشترك في شمال البلاد

طهران - كيهان العربي:- وصف ايرج حريرجي مساعد وزير الصحة والعلاج والتعليم الطبي، لقاح "فخرا" بأنه عمل استثنائي ورائع وقال: يمكن لعدد محدود من الدول في العالم صنع اللقاحات، ولحسن الحظ، فأن إيران باتت اليوم من الدول المصنعة للقاح كورونا.

واضاف حريرجي أمس الأربعاء، في مراسم بدء المرحلة الثانية من التجربة السريرية للقاح "فخرا" الإيراني، أن لقاح فخرا عمل استثنائي ورائع أنتجته القوات المسلحة ويعد مفخرة للبلاد.

واشار الى أن عددا محدودا من دول العالم يمكنها صنع اللقاحات، ولحسن الحظ انضمت الجمهورية الاسلامية في ايران هذه الدول اليوم بسبب توصلها لانتاج العديد من اللقاحات.

ولفت حريرجي الى أن المخرج الوحيد من أزمة كورونا التي لم نشهدها في المائة عام أو حتى القرون الماضية، هو استخدام اللقاحات وتحقيق مناعة القطيع الذي لا يمكن تحقيقه إلا من خلال اللقاحات.

واشار الى قضايا تتعلق بتوزيع لقاح كورونا وقال مساعد وزير الصحة: أن بعض الدول المنتجة للقاح رفضت تقديمه حتى لجيرانها مثلا امريكا لم تعط اللقاح لكندا أو المملكة المتحدة التي امتنعت عن إعطاء اللقاح لفرنسا، موضحا ان العديد من البلدان لم تبدأ بالتطعيم بعد، وتم حقن عدد قليل في العديد من البلدان.

من جانبه اعلن المتحدث باسم اللجنة الوطنية الايرانية لمكافحة كورونا، علي رضا رئيسي ان التطعيم بلقاح"كوف ايران بركت" المحلي سيتم في غضون 10 أيام.

واوضح رئيسي، ان خمس شركات ايرانية تنشط حاليا في انتاح لقاحات مضادة لكورونا، متوقعا ان يبدأ التطعيم بلقاح "كوف ايران بركت" في غضون 10 ايام، وقال: في المرحلة الاولى سيتم تطعيم مليون جرعة من اللقاح للفئات المستهدفة.

واشار الى أن 70 % من الاشخاص بحاجة الى التطعيم لكسر سلسلة انتشار الفيروس، موضحا ان الهدف من التطعيم هو تقليل الوفيات.

وتابع المتحدث بأسم اللجنة الوطنية لمكافحة كورونا: خلال الأشهر السبعة المقبلة، سيتم تطعيم جميع الفئات المستهدفة في المرحلة الأولى من التطعيم ضد كورونا، وإذا لم نسع لإنتاج لقاحات محلية، فلن تسمح لنا الدول الأجنبية بسهولة ببيع اللقاحات، وحديث العالم اليوم عن حقوق الإنسان وأشياء من هذا القبيل ليس أكثر من مبالغة.

واشار رئيسي الى الظلم على الساحة الدولية في توزيع اللقاحات، وقال: ان كندا واميركا والدول الأوروبية اشترت اللقاحات أكثر من ثلاثة أضعاف سكانها، واستخدمت 5 دول 84٪ من اللقاحات المنتجة في العالم.

واضاف: يتم تخزين أكثر من مليوني لقاح في اميركا والعديد من الدول الأوروبية، ويوشك تاريخ انتهاء صلاحيتها على الانتهاء، بينما في بعض البلدان الفقيرة يبلغ متوسط التطيعم 25 لقاحا في اليوم.

واردف يقول: لدى السود أعلى حصيلة للوفيات في الولايات المتحدة، وللبيض امكانيات علاجية أكثر بكثير.

واوضح مساعد وزير الصحة ان الظلم على الساحة الدولية كبير لدرجة أن اميركا لم تسمح لحليفتها كندا ببيع اللقاح حتى اكتمال التطعيم في الولايات المتحدة، ومن ثم صدرت اللقاح لكندا بعد التأكد من تطعيم جميع مواطنيها.

واكد رئيسي ان انتاح لقاح مضاد لكورونا يعد أمرا حيويا، وقال: وفقا للاتفاق بين إيران وشركة كوفاكس (التابعة لمنظمة الصحة العالمية)، كان من المفترض أن تسلم هذه الشركة 16.8 مليون لقاح لإيران حتى الآن، تم تسليم 2 مليون منها فقط.

الى ذلك اعلن مدير مشروع التجارب السريرية للقاح "فخرا" الايراني المضاد لفيرس كورونا عن بدء المرحلة الثانية من التجارب السريرية لهذا اللقاح أمس الاربعاء.

وقال كريمي : ان المرحلة الثانية من التجارب السريرية للقاح "فخرا"  انطلقت اليوم بحقن زوجة الشهيد داريوش رضائي نجاد العالم النووي الايراني ( استشهد في عملية اغتيال في تموز/ يوليو 2011).

واضاف: في المرحلة الأولى من التجارب السريرية، كان لدينا 135 متطوعًا، وقد ثبت أن هذا اللقاح آمن.

وتابع كريمي: تبدأ المرحلة الثانية من التجارب السريرية للقاح "فخرا: بحقن زوجة الشهيد رضائي نجاد، وفي هذه المرحلة سيتم حقن 500 شخص.

واشار الى انه سيتم الانتهاء من المرحلة الثانية في غضون الشهرين المقبلين.

من جانب آخر قال مساعد رئيس جامعة بابل (شمال البلاد) للعلوم الطبية مصطفى جوانيان ان المرحلة الثالثة للتطعيم بالجرعة الثانية للقاح ايران- كوبا المشترك قد بدأت في مدينة بابل حيث سيتم تلقيح 156 شخصا لغاية نهاية اليوم.

واضاف جوانيان أمس الاربعاء، إن جميع المتطوعين الذين تلقوا الجرعة الاولى من اللقاح سيتم تطعيمهم بالجرعة الثانية بعد توجيه رسائل هاتفية وفق البرنامج المحدد.

وأعرب عن أمله ببلوغ نتائج طيبة عقب انجاز هذه المرحلة لتأكيد التأثيرات الايجابية لهذا اللقاح ومن ثم امكانية استخدامه لعامة الناس.

من جانبه قال نائب وزير الدفاع واسناد القوات المسلحة العميد قاسم تقي زادة بان اللقاح الايراني "فخرا" يعد في مستوى اللقاحات العالمية، موضحا: ان لهذا اللقاح مميزات تفوق النماذج الخارجية.

وقال العميد تقي زادة أمس الاربعاء خلال مراسم بدء المرحلة الثانية للاختبار السريري للقاح "فخرا" الايراني: ان وزارة الدفاع واسناد القوات المسلحة الى جانب انشطتها العسكرية، قامت بانجاز اعمال كبيرة جدا باعثة على الفخر لنا.

واضاف: اننا بعد تفشي فيروس كورونا، والى جانب تقديم الخدمات الصحية والطبية للمواطنين في مختلف مستشفيات القوات المسلحة، دخلنا في مجال صنع اللقاح حيث يتم اليوم انتاج واحد من اهم واكثر اللقاحات فاعلية في وزارة الدفاع.

وتابع: ان احد مفاخرنا الكبرى في مجال انتاج اللقاح، هو تشكيل فريق كفوء جدا من الخبراء والعلماء من قبل الشهيد محسن فخري زادة بدا المرحلة البحثية للقاح الايراني، واثر الدعم الحاصل تمكنا لله الحمد من تحقيق نجاحات جيدة وان نصل الى مراحل ناجحة في شركة "سبند" ونامل بمواصلة هذه النجاحات وان نشهد تنمية البنية التحتية وتطوير اللقاح الايراني "فخرا". 

 

 

 

 

اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: