kayhan.ir

رمز الخبر: 132286
تأريخ النشر : 2021June07 - 21:15

كابول- وكالات:- قالت لجنة حقوق الإنسان الأفغانية إن 301 مدنيًا قتلوا وأصيب 695 آخرون في ايار /مايو الماضي، بزيادة ثلاثة أضعاف عن الشهر السابق.

ودعا مساعد رئيس اللجنة الأفغانية المستقلة لحقوق الإنسان محمد نعيم نظري ، في تصريحه بمناسبة ذكرى إنشاء لجنة حقوق الإنسان في أفغانستان ، الأطراف المتحاربة إلى العمل واستخدام أساليب تحد من وقوع خسائر في صفوف المدنيين.

وأضاف أن 20 امرأة و 113 طفلاً قتلوا من بين 301 ضحية قتلوا في الشهر الماضي.

وعدّ نظري قتل المدنيين من الجرائم الدولية التي ستتم محاكمة مرتكبيها في أي وقت وفي أي مكان في العالم.

ولفت إلى إنه من أجل رفع دعوى، فإن اللجنة ستضع آليات دولية للتحقيق وتوثيق الجرائم الإنسانية في أفغانستان.

كما قال رئيس لجنة حقوق الإنسان الأفغانية، خلال المراسم، إنه نتيجة للدعاوى القضائية الدولية التي رفعتها اللجنة، من المقرر أن تقوم لجنة دولية بمراجعة الوضع في أفغانستان وتوثيق الجرائم المعادية للإنسانية.

وتم استهداف غالبية الضحايا المدنيين الافغان في ايار/ مايو الماضي بشكل منظم في مناطق الهزارة الشيعية بأفغانستان، حيث دعا الهزارة إلى إنهاء الإبادة الجماعية للهزارة في حساب على تويتر وعقدوا مظاهرات في مختلف البلدان.

 

اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: