kayhan.ir

رمز الخبر: 132220
تأريخ النشر : 2021June06 - 19:37

كابول- وكالات:- قتل 11 مدنيا بينهم نساء وأطفال بتفجير وقع بولاية بادغيس شمال غربي أفغانستان، يوم السبت، فيما يمثل جانبا من أعمال عنف تعانيها البلاد خاصة مع تعثر المفاوضات بين الحكومة الأفغانية وحركة طالبان للتوصل إلى اتفاق دائم لوقف إطلاق النار.

وذكرت قناة "طلوع" الأفغانية، نقلا عن خوداد الطيب، حاكم منطقة أبكمار، أن 11 مدنيا قتلوا في انفجار قنبلة على جانب الطريق في المنطقة، مبينا ان من بين الضحايا نساء وأطفال.

فيما ذكر حاكم الولاية، حسام الدين شمس، أن التفجير استهدف حافلة ركاب.

هذا وتصاعدت في الآونة الأخيرة وتيرة العنف والمواجهات الدامية بين القوات الحكومية ومسلحي حركة طالبان المتطرفة، في ظل تعثر المفاوضات بينهما للتوصل إلى اتفاق دائم لوقف إطلاق النار، وبحث المستقبل السياسي للبلاد.

ويأتي تصعيد المواجهات بين طالبان والحكومة الأفغانية، بالتزامن مع بدء الإدارة الأميركية وقوات حلف شمال الأطلسي (ناتو)، سحب قواتها من أفغانستان، مطلع الشهر الماضي، وتأكيد إدارة الرئيس الأفغاني أشرف غني، على قدرة القوات الأمنية التعامل مع التحديات الأمنية.

 

 

 

اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: