kayhan.ir

رمز الخبر: 132105
تأريخ النشر : 2021June01 - 20:41

أطلق ناشطون سعوديون بتويتر حملة الكترونية لمطالبة النظام السعودي بإنهاء الحرب على اليمن، وحماية جنود المملكة، ولاسيما على الحد الجنوبي، وعدم الاستهانة بأرواحهم، وذلك بعد نشر الجيش واللجان الشعبية مشاهد لعملية جيزان التي أظهرت للعلن هزائم القوات السعودية.

وجاءت الحملة الإلكترونية تحت وسم “# يكفي عبث بجنودنا” عقب نشر الإعلام الحربي التابع لمجاهدي الجيش اليمني واللجان الشعبية مقطع فيديو لهجوم على مواقع عسكرية سعودية في جيزان.

وأسفرت العملية عن قتل وإصابة 80 جنديا سعوديا وسودانيا على الأقل، واعتقال العشرات، قرب الخوبة في جازان جنوبي المملكة.

وسارع المتحدث باسم تحالف العدوان على اليمن العميد "تركي المالكي" بنفي صحة الفيديو الذي نشره الإعلام الحربي اليمني، زاعما إنها “افتراءات إعلامية” مما عرضه لحملة لاذعة من السخرية والانتقادات.

وحمل المغردون السعوديون ولي العهد محمد بن سلمان مسؤولية “الفشل” وتعريض حياة الجنود السعوديين في اليمن إلى الخطر.

كما طالب مغردون ولي العهد، بصفته وزير الدفاع، بالاستقالة الفورية، مشيرين إلى أن وزراء الدفاع في عديد دول غادروا مناصبهم جراء أحداث تقل عما حدث بكثير.

وكتب محمد العتيبي: “هو يظن أننا سنتغافل عن هذا الفشل الذي زهقت بسببه أرواح أبناء لأمهات و أباء لأطفال، ما سبب هروب الجنود هكذا بدون أسلحة؟.. هل هو نقص في الإمداد؟.. هل تم التخلي عنهم أثناء الهجوم كما هو معتاد و نسمع؟”.

وقال الناشط وليد الهذلول: “دائما التاريخ يعيد نفسه. هذه الحرب تذكرني عندما دخل عبدالناصر اليمن وانتهى المطاف بحرب عبثية دمرت اليمن وألقت بخسائر في صفوف الجيش المصري. الله يخلصنا من المارق محمد سلمان لأن خطره على الوطن كبير. كان الله بعون أهالي الجنود”.

وقال حساب بإسم “عسيري حر”: “جنودنا يذبحون في الجنوب وهؤلاء مشغولون بإغلاق مكبرات الصوت! تبريرهم بأنها مشاهد مفبركة للتغطية على إخفاقاتهم لم تعد تنطلي على أحد، كفاكم عبثا واستهتارا”.

وكتب “عبيد”: “رأيت ما كنت أمتنع منذ بدء الحرب عن رؤيته. ولكن تذكرت أن لي أقرباء وزملاء ممن قتلوا في هذا الحرب بسبب شخص طائش بدء الحرب وذهب ليحتفل في جزر المالديف.. التاريخ لا يرحم وستكون وصمة عار في جبينك يا ضعيف”.

وخاطبت الناشطة السعودية "علياء الهذلول" في تغريدتها ولي العهد السعودي "محمد بن سلمان" بشكل مباشر، وانتقدته بسؤال طرحته عليه:" ولماذا لا تذهب زيارة سياحة للجنوب بدلا من نيوم؟"

 

 

اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: