kayhan.ir

رمز الخبر: 132097
تأريخ النشر : 2021June01 - 20:39

استفاد النجم السويسري روجر فيدرر من خيبة الخروج المبكر من دورة جنيف في وقت سابق، ليحقق انطلاقة مميزة في بطولة رولان جاروس، في أول ظهور له على ملاعب البطولة الفرنسية في آخر عامين.

 وتفوق فيدرر في مباراته الأولى بالبطولة مساء الاثنين الماضي، على الأوزبكي دينيس إيستومين 6-2 و6-4 و6-3 في الدور الأول، بعد أسبوعين من خسارته في جنيف أمام بابلو أندوخار.

 وقال فيدرر في تصريحات للصحفيين: "في المجمل أشعر بأنني أفضل وأكثر وضوحا، أعتقد أنني أتعوّد مجددا على نسق البطولات والمباريات وكل شيء، حتى المناشف وساعة الكرات وكل ما يرافق ذلك، أشعر حقا أنني لم أجد التناغم في جنيف".

 واعترف فيدرر أن العود إلى الملاعب الترابية ليس بالأمر السهل بالنسبة له، قائلا: "أعاني دائما عند عودتي للملاعب الترابية قليلا، من المضحك أن تعتقد أنها الأرضية الأسهل للعودة إليها، ولا أمانع العودة إلى الملاعب العشبية والصلبة".

 وأضاف: "شعرت اليوم بأنني قمت بمجهود أكبر في القيام في التنقل من مكان لآخر وعدم التسرع، أقول لنفسي أحيانا.. امنح نفسك بعض الوقت وامشي نحو المنشفة وقم بعمل مختلف، قد تعتقدون أنه أمر سخيف لكنها حقيقة".

 وآخر مرة شارك فيها فيدرر ببطولة رولان جاروس، كانت قبل عامين، عندما خرج من الدور نصف النهائي على يد الإسباني رفائيل نادال، ويعتقد اللاعب السويسري أنه ما يزال هناك المزيد لتقديمه في هذه البطولة، رغم أنه أكثر حماسا لخوض بطولة ويمبلدون بعد أسابيع من الآن.

 وأردف: "أن أعود هنا بعد أشهر أو عام كامل من التعافي، فإن المقياس الحقيقي يكون دائما حول ما إذا كان باستطاعتي العودة بمستويات جيدة أمام لاعبين جيدين، آمل أن تكون ويمبلدون المكان لتحقيق ذلك، وربما سيكون هناك شيء يمكن تحقيقه هنا في باريس، سنرى".

 وسيلعب فيدرر في الدور الثاني مع الكرواتي مارين سيليتش، وعن ذلك قال فيدرر: "آمل أن أبقى معافيا من الآن وصاعدا، أنا واثق أن الأمر سيبقى كذلك، أتحسن أكثر وأكثر بعد مرور كل شهر، وهذا شكّل أمرا إيجابيا، ولم أتعرض لانتكاسات على مدار عام".

 

 

اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: