kayhan.ir

رمز الخبر: 132009
تأريخ النشر : 2021May31 - 20:13

نيقوسيا- وكالات:- فاز المحافظون في الانتخابات البرلمانية القبرصية، دون أن يحققوا أغلبية مطلقة، مع تحول الناخبين إلى أحزاب أصغر، بينها حزب يميني له صلات بحزب الفجر الذهبي المحظور في اليونان.

واحتفظ حزب التجمع الديمقراطي المحافظ، والحزب التقدمي الشيوعي بمركزيهما كأكبرِ حزبين في الجزيرة، لكنّ تأييدَهما تراجعَ بسببِ أحزابٍ أصغرَ، ونسبةِ إقبالٍ ضعيفة على التصويت.

واحتلتْ المركزَ الرابع الجبهةُ الوطنية الشعبية، وهي جبهةٌ مناهضةٌ للمهاجرين، وترفضُ توحيدَ قبرص على أساسِ اتحادٍ من منطقتين وطائفتين، وهو موقفٌ يتمسكُ به القبارصة اليونانيون.

وشارك في الانتخابات 551 مرشحا عن 15 حزبا وسبعة مرشحين مستقلين.

وتشير المعلومات الأولية إلى أن "التجمع الديمقراطي" الموالي للرئيس نيكوس أناستاسيادس سيحتاج إلى تحالف حزبي من أجل تمرير مشاريع الحكومة.

 

اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: