kayhan.ir

رمز الخبر: 132006
تأريخ النشر : 2021May31 - 20:13

باريس- وكالات:- قالت الحكومة الفرنسية،امس الاثنين، إن تجسس الولايات المتحدة والدنمارك على مسؤولين أوروبيين أمر "خطير للغاية" في حال تأكد حدوثه.

وقد توالت ردود الفعل الأوروبية على التقارير التي كشفت عن عمليات التجسس الأميركية الدانماركية على سياسيين أوروبيين بارزين، فدانت الحكومة الفرنسية عمليات التجسس ووصفتها بالأمر الخطِر إذا ثبت حدوثها بالفعل.

كذلك طالب وزير الدفاع السويدي الدانمارك بتقديم توضيحات بشأن قضية التجسس التي قالت تقارير إعلامية إنها بتنسيق بين وكالة الأمن القومي الأميركية والمخابرات الدانماركية.

وفي أول ردود الفعل الألمانية أبدى باتريك زينسبرغ، رئيس اللجنة البرلمانية المشكلة للتحقيق في القضية، عدم مفاجأته بالأمر، وقال إن حالات التنصت كهذه هي ممارسات شائعة ويجب تفهم نظام أجهزة المخابرات، على حد تعبيره.

من جهتها قالت وزارة الدفاع الدانماركية إن التنصت المنظم، بوجه عام، على الحلفاء المقربين أمر غير مقبول.

 

 

 

 

 

 

اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: