kayhan.ir

رمز الخبر: 131986
تأريخ النشر : 2021May30 - 21:19
مشدداً أن هناك حاجة لتحقيق نهضة عامة اجتماعية لبناء ايران مقتدرة..

 

طهران -  كيهان العربي:- اكد رئيس السلطة القضائية ابراهيم رئيسي، بصفته مرشح الدورة الثالثة عشرة لانتخابات رئاسة الجمهورية الاسلامية في ايران، اكد ان القوة العسكرية وحدها لا تكفي لتعزيز الامن، وانما الانتاج الافضل وتطوير جودة المنتجات المحلية بما يتيح امكانية المنافسة مع البضائع الاجنبية، يسهم في تامين البلاد ايضا.

واشار رئيسي خلال زيارته التفقدية أمس الاحد لمدينة عباس اباد الصناعية بطهران،                                الى انه يعتزم تشكيل حكومة ائتلاف شعبية، "تضم المنتجين ورواد الاعمال والعمال الاعزاء من اجل بناء ايران قوية وشامخة؛ مشددا على ان "اقتدار البلاد رهن بقوة الانتاج الوطني".

واضاف: هناك حاجة الى تحقيق نهضة عامة اجتماعية لبناء ايران مقتدرة؛ مبينا ان هذه النهضة مرهونة قطعا بتحالف وطني بين حكومة قائمة على الشعب مع الطاقات المنتجة في البلاد.

واعتبر رئيسي المنتجين الايرانيين بانهم المضحون المرابطون على خط التماس لساحات الحرب الاقتصادية التي شنت ضد الشعب الايراني؛ مؤكدا على ضرورة الدعم الشامل لهذه الثروة الوطنية والثمينة.

كما نوّه المرشح للانتخابات الرئاسية الى اهمية اصلاح النظام المصرفي للبلاد؛ وقال : انني لطالما اكدت خلال اجتماعات السلطة القضائية مع مسؤولي البنوك على تعديل الوضع الراهن، لكن ذلك وحده لا يفي بالغرض وانما هناك ضرورة  لتجفيف جذور الفساد وانني خضت ساحة الانتخابات انطلاقا من هذه المسؤولية الكبرى.

 

اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: