kayhan.ir

رمز الخبر: 131959
تأريخ النشر : 2021May30 - 21:10

أثار مقطع لوزير حرب الاحتلال الإسرائيلي السابق، نافتالي بينيت، يتهم فيه المقاومة الفلسطينية باستخدام المنشآت المدنية لتخزين وإطلاق الصواريخ، سخرية واسعة، بعد أن كشف نشطاء باكستانيون عن استخدامه صورة لمستشفى في إسلام آباد في سياق الحديث عن مستشفى الشفاء بغزة.

وحاول بينيت، مخاطبا مشاهير عالميين أظهروا تعاطفا مع الشعب الفلسطيني، تبرير قصف الاحتلال لمواقع مدنية، مثل مستشفى "الشفاء" في غزة ومدرسة تابعة لوكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين، الأونروا، وبرج "الجلاء" الإعلامي.

لكن مقطع الفيديو الذي بثه عبر "تويتر" بات محل سخرية وتندّر، ودليلا آخر، وفق ناشطين، على كذب رواية "إسرائيل".

وفضلا عن استخدامه صورة لمستشفى في إسلام آباد، يحمل اسم "الشفاء" أيضا؛ لم يقدم بينيت أي دليل على مزاعمه، وهو ما سلط العديد من الناشطين الضوء عليه.

 

اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: