kayhan.ir

رمز الخبر: 131827
تأريخ النشر : 2021May28 - 20:33

أثار عرض حكومة النمسا خارطة تفاعلية على الانترنت للمراكز والمؤسسات الاسلامية في البلاد، موجة استنكار واسعة لدى المسلمين واعتبروا ذلك يعرضهم بشكل كبير لانعدام الأمن.

واعتبروا أن هذه الخارطة التفاعلية تدل على نية واضحة لدى الحكومة لوصم كل المسلمين باعتبارهم يشكلون خطرا محتملا.

وكانت وزيرة الاندماج المحافظة سوزان راب اعلنت عن الموقع الإلكتروني، معتبرة أن الأمر لا يعني إطلاق شبهة معممة على المسلمين، وإنما كشف في الخلفيات عن ايديولوجيات، قالت إنها تشكك في قيم الديموقراطية الليبرالية.

وبات بإمكان المواطنين الآن إيجاد اسماء أكثر من ستمئة مسجد وجمعية وعناوينهم وهويات مسؤوليهم وعلاقاتهم المحتملة بالخارج.

اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: