kayhan.ir

رمز الخبر: 131769
تأريخ النشر : 2021May26 - 19:54
مؤكدا على المشاركة الحماسية في الانتخابات الرئاسية..

 

 

طهران-فارس:- وصف رئيس الجمهورية حسن روحاني التقدم الحاصل في المفاوضات النووية في فيينا بانه ملحوظ، واكد التوصل الى توافق فيها حول القضايا الاساسية والمهمة، لافتا في الوقت ذاته الى وجود حالات خلافية يجري البحث حولها واعتبرها قابلة للحل.

وقال الرئيس روحاني خلال اجتماع الحكومة امس الاربعاء: لقد توصلنا مع دول "4+1" الى توافق حول القضايا الاساسية والمهمة وبطبيعة الحال هنالك حالات يجري البحث بشانها وهي قابلة للحل وان المبادئ التي طرحها سماحة قائد الثورة هي نصب عين المفاوضين الايرانيين في فيينا.

واضاف: ان هذه المبادئ تتمثل في ان ينفذوا التزاماتهم تماما ونحن ايضا ننفذ التزاماتنا، وبالطبع نظرا لنكث العهد من قبل اميركا خلال الاعوام الـ 3.5 الاخيرة فقد اكد سماحته بانه على اميركا اولا العمل بالتزاماتها وبعد التحقق من صحتها نبادر نحن للعمل بالتزاماتنا.

واوضح بان آلية هذه الخطوة ليست معقدة كثيرا ويمكن تنظيمها بحيث تكون اميركا هي البادئة بالتنفيذ واضاف: ان على الاميركيين الا يشككوا بانهم هم الذين يجب ان يبداوا بالتنفيذ ونقوم نحن بالتحقق من ذلك واقوم انا بتوجيه التعليمات اللازمة للوزارات والمسؤولين المعنيين مثل وزارات النفط والطرق والصناعة والبنك المركزي وهو طريق ليس معقدا كثيرا ويمكننا العبور منه.

وفي الاشارة الى الانتخابات الرئاسية القادمة اكد ضرورة المشاركة الحماسية فيها باعتبار ان الانتخابات المهيبة تعد ضمانة لشرعية الدولة.

وقال: لقد تمنى الكثير من السياسيين ونحن ايضا لو كان مجلس صيانة الدستور قد اضاف اشخاصا اخرين للافراد الذين اكد اهليتهم لخوض الانتخابات الرئاسية من اجل ان تكون الانتخابات اكثر تنافسية.

ولفت الى انه قدم رسالة لقائد الثورة الاسلامية من اجل الايعاز لمجلس صيانة الدستور لاضافة آخرين الى قائمة المرشحين ان راى مصلحة في هذا الامر وقال: ان سماحة القائد قلما يتدخل في هذا الامر وبالطبع كانت هنالك حالة اضاف فيها شخصا او اشخاصا الى قائمة المرشحين وفقا للمصلحة المقتضية.

اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: