kayhan.ir

رمز الخبر: 131710
تأريخ النشر : 2021May25 - 20:14

 

طهران - كيهان العربي:- قال قائد القوة الجوية بالجيش الايراني العميد طيار عزيز نصير زادة: ان مناورة "درع السماء -1400" للحرب الالكترونية التي اُنطلقت أمس الثلاثاء، تضم مجموعة متنوعة من الطائرات والطائرات المسيرة التابعة للقوة الجوية.  

واكد العميد نصير زادة، ان اكثر الحروب المستقبلية ستكون حروبا الكترونية، وبناء على ذلك فان القوة الجوية للجيش الايراني تمتلك اليوم انواع الاجهزة الالكترونية المتطورة والتي تم تزويد الطائرات بها. 

واضاف: ان الحرب الالكترونية تتطلب امتلاك قوة الاستشراف على منظومات العدو، لذلك نحن نتابع عمليات الرصد والاستشراف الدقيق طوال العام وللحصول على البيانات المطلوبة والتي يتم بناء عليها التخطيط و وضع البرامج المستقبلية.

كما نوه العميد نصير زادة، بتطوير مستوى المنظومات الالكترونية الحديثة لدى القوة الجوية، بفضل الطاقات الشبابية المختصة في مجال الصناعات الدفاعية للجيش.

وقال: نحن اجرينا الاختبارات وقمنا بتقييم اداء هذه المنظومات لتحديد جهوزيتها في ظروف الحرب. 

واطلقت القوة الجوية للجيش أمس الثلاثاء بمنطقة اصفهان (وسط البلاد)، مناورات واسعة في مجال الدفاع الجوي الالكتروني تحت عنوان "درع السماء 1400"؛ شاركت فيها مختلف الوحدات الستراتيجية المختصة بالحرب الالكترونية لدى هذه القوة المسلحة.

وتعتبر مناورات "درع السماء 1400"، الأكثر فاعلية مقارنة بالسنوات الماضية، وذلك في ضوء التدريبات المشتركة الإلكترونية التي نفذت بمشاركة وحدات القوة الجوية للجيش.

وتشارك في هذه المناورات، وحدات الرد السريع ومنظومات الحرب الالكترونية للقوة البرية والجوية والدفاع الجوي والقوات البحرية، وهي معنية بتنفيذ التكتيكات الهجومية والدفاعية في مجال الحرب الإلكترونية باستخدام أحدث الامكانات.

الهدف من هذه المناورات، هو التدرّب على الدفاع الالكتروني لمواجهة الطائرات المسيرة الصغيرة والكبيرة، والتدرّب على تسيير طائرات من دون طيار ذكية الى المناطق المستهدفة لتدمير الأهداف المحددة مسبقًا باستخدام غطاء الحرب الالكترونية ايضا، وتدريب القوات على عمليات الاعتراض الجوي والدفاع السيبراني والتحليل العملاني لمدى الدقة والسرعة في مجال الكشف والرصد لدى منظومات المراقبة الالكترونية.

 

 

 

اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: