kayhan.ir

رمز الخبر: 131221
تأريخ النشر : 2021May17 - 20:00

ألقت قوات الجيش المصري القبض على الطبيب حسام الدين شعبان، أخصائي جراحة العظام في مستشفى قصر العيني بالقاهرة، وعضو الفريق الطبي المتطوع لعلاج المصابين الفلسطينيين في قطاع غزة، بدعوى "إفشاء أسرار عسكرية"، على خلفية نشره بعض التغريدات على موقع "تويتر"، لسرد تفاصيل رحلته من القاهرة إلى مدينة رفح المصرية.

وألقي القبض على شعبان عقب ساعات قليلة من وصوله إلى محافظة شمال سيناء، ونشره على موقع "تويتر" العديد من التغريدات، ومنها: "تحركنا في الصباح من مدينة بئر العبد إلى العريش بصحبة قوة تأمين مكونة من عربتي تشويش، وثلاث مدرعات، وعربة جيب، وفرقة كشف مفرقعات، وقطعنا 80 كيلومتراً في 5 ساعات كاملة من العذاب".

وأضاف شعبان: "وصلنا إلى مستشفى العريش العام، والتقينا مساعد وزيرة الصحة بغرض توزيع مهام الفرق الطبية، وتسكينها".

وكان قرابة 1200 طبيب مصري قد سجلوا بياناتهم على موقع النقابة العامة للأطباء للعمل كمتطوعين في علاج مصابي غزة.

وقال أمين عام النقابة أسامة عبد الحي، إنه من المقرر تجهيز قائمة بأسماء الأطباء المصريين الذين أبدوا رغبتهم في السفر إلى القطاع، والتنسيق مع وزارة الخارجية المصرية لإرسال قائمة بأسمائهم حسب الاحتياج والتخصص المطلوب، مرفق بها كافة بياناتهم وصور جوازات السفر لإنهاء الإجراءات

اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: