kayhan.ir

رمز الخبر: 131170
تأريخ النشر : 2021May17 - 19:23

 

دمشق- وكالات:- أكدت بثينة شعبان المستشارة الخاصة في رئاسة الجمهورية رئيس مجلس أمناء مؤسسة القدس الدولية- سورية أن الشعب الفلسطيني من خلال إيمانه وتمسكه بحقوقه وبأن الشهادة والمقاومة أفضل من الاستسلام أثبت أن الكيان الصهيوني هو الذي يمارس الإرهاب ضد شعب يريد أن يعيش بحرية وأمان على أرضه.

وقالت شعبان في مؤتمر صحفي عقد بعد اجتماع طارئ لمجلس أمناء المؤسسة في مقر المجلس الوطني الفلسطيني بدمشق: “يجب علينا اليوم أن نكون في بداية عصر جديد نؤمن بأنفسنا وبإخواننا وبأصدقائنا وحلفائنا وبأن الاحتلال لا يستمر مهما طال وسيتم تحرير فلسطين وتحرير الإرادة العربية معها.. فالقدس هي البوصلة”.

ودعت شعبان إلى تحصين النفوس ضد كل ما يتفوه به العدو الصهيوني لأن شعاره هو أن يربح المعركة قبل أن تبدأ وأن يهزم الناس إعلامياً وعقائدياً وأخلاقياً مبينة أن الدرس الذي علمته سورية للعالم أن الشعب الذي يصمد مع بلده وقيادته لا يقهر حتى لو اجتمعت الإرادة الدولية بأكملها ضده حسبما افادت وكالة سانا للانباء.

 

 

من جهة اخرى أكدت اللجنة القضائية العليا للانتخابات في سوريا على اتخاذ كل الإجراءات اللازمة لضمان حسن سير العملية الانتخابية دستورياً وقانونياً وفق أحكام قانون الانتخابات العامة وتعليماته التنفيذية.

ودعت اللجنة خلال اجتماعها مع اللجان القضائية الفرعية بالمحافظات إلى اتخاذ جميع الإجراءات اللازمة لضمان إجراء الانتخابات الرئاسية بالشكل الأمثل وسلامتها والتقيد بما جاء في الفقرة  من المادة الـ 8 من قانون الانتخابات العامة رقم 5 لعام 2014 حول ممارسة اللجنة القضائية العليا للانتخابات مهامها باستقلال وحيادية وشفافية دون أي تدخل في شؤونها أو مهامها.

ميدانيا سرقت قوات الاحتلال الأمريكي كميات جديدة من القمح والنفط عبر 38 شاحنة وصهريجاً وأخرجتها عبر معبر الوليد غير الشرعي إلى شمال العراق.

ونقلاً عن مصادر محلية من قرية السويدية أن “رتلاً من 38 شاحنة وصهريجاً تابعاً لقوات الاحتلال الأمريكي محملاً بالقمح والنفط المسروق من منطقة الجزيرة خرج من معبر الوليد غير الشرعي ظهر اليوم إلى شمال العراق بعد تأمين وصوله وحمايته من قبل مجموعات مسلحة من ميليشيا (قسد) المرتبطة بالمشروع الأمريكي في المنطقة”.

وبدعم من مدرعات وطائرات الجيش الأمريكي شرقي سوريا، شن مسلحون حملات دهم واقتحام للمناطق والقرى التي شهدت مظاهرات كبيرة خلال الأسابيع الماضية ضد الطرفين بأرياف دير الزور الشرقي والحسكة الجنوبي.

اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: