kayhan.ir

رمز الخبر: 130695
تأريخ النشر : 2021May08 - 20:34

علق النجم البلجيكي كيفن دي بروين، متوسط ميدان مانشستر سيتي، على شعور فريقه بعد التأهل إلى نهائي دوري أبطال أوروبا للمرة الأولى في تاريخه، إلى جانب تسليط الضوء على تواجده في مراكز مختلفة تحت قيادة المدرب بيب جوارديولا.

وتحدث دي بروين عن شعوره بعد إطلاق الحكم صافرة نهاية مباراة إياب نصف النهائي أمام باريس سان جيرمان في حديثه لسكاي سبورتس: "شعور بالإثارة، ولكن بعد البطاقة الحمراء (طرد أنخيل دي ماريا)، كان لدي الشعور بأنه لدينا فرصة كبيرة لعدم خسارة تلك المواجهة، ومع الصافرة ازداد الشعور بالإثارة بعد معرفتك بأنك ستخوض المباراة النهائية، الكل كان سعيدًا للغاية ويتطلع لتلك المباراة".

ولا يرى دي بروين أن نتيجة مواجهة السبت أمام تشيلسي في البريميرليج ستمثل ضربة لأي من الطرفين، قبل مواجهتهما في نهائي الأبطال قائلًا: "بعض الأشخاص يرون المباراة بصورة مختلفة، ولكن لكل فريق أهداف مختلفة الآن".

وجدد دي بروين عقده لعامين إضافيين، بعدما اعتمد البلجيكي على شركة لجمع البيانات، لمعرفة اتجاه السيتي ومدى أهمية تواجده لنجاح الفريق.

وعن تلك الفكرة علق البلجيكي: "أردت أنا والأشخاص من حولي معرفة كيف ينظر الفريق إلى المستقبل، وبالتالي كان الأمر يشبه المقارنة بين السيتي وباقي الفرق بالنظر إلى العمر والعقود وكيفية مساعدتي للفريق للمضي قدمًا".

وأضاف: "لم يتعلق الأمر بالمقارنة بالأمور المادية، بل ببناء الفريق وما هو أفضل قرار لي، لم أكن بحاجة لمساعدة ولكن لتأكيد الأمور التي أعتقد فيها، كان تحليل جيد النظر إليه".

وتابع: "أرى أن الإحصائيات الخاصة بأداء اللاعبين في المباريات كثيرة للغاية، وخاصة لاعبي وسط الملعب، ومع ذلك يمكنك القيام بالعديد من الأمور الجيدة التي لا تعكسها الاحصائيات".

وواصل: "أعرف الكثير من الأشخاص الذين يجرون المقارنات وفقًا للإحصائيات، ولكني لا أهتم بذلك، أنظر إلى الإحصائيات فقط لمعرفة هيكل الفريق ونظرته للمستقبل، هذا جزء من الحياة الآن، والأمر يختلف عما كان الوضع عليه منذ 10 أو 15 عامًا، عندما كان كل شيء تتم رؤيته بالعين، ويحكم البعض ما إذا كان اللاعب يقدم مستوى جيد أم لا".

وعن المركز الذي يشارك فيه مع السيتي: "فقط أقوم بما يطلب مني مهما كان ذلك الدور، أعتقد أنني في مسيرتي لعبت في كل المراكز عدا قلب الدفاع، وبالتالي يمكنني اللعب في أي مركز، مؤخرًا تم تغيير مركزي لسبب ما، لا أعرف ما هو قرار بيب (جوارديولا)، ولكني سعيد للغاية".

اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: