kayhan.ir

رمز الخبر: 130685
تأريخ النشر : 2021May08 - 20:08
مؤكدة أن اميركا لا تفهم إلا لغة القوة وشعبنا حسم قراره معها..

كيهان العربي – خاص:- اكدت كتائب حزب الله في العراق أن وجود الأميركيين في المنطقة محاولة بائسة لإدخال العراق في مذلة التطبيع.

وقالت الكتائب في بيانٍ لها: إن اميركا لا تفهم إلا لغة القوة، مشددةً على أن الوجود العسكري الأميركي لم ولن يتمكن حتى من حماية عناصره، فضلاً عن حماية حلفائه في المنطقة.

واكد البيان أن الشعب العراقي سيكون جزءاً أساسياً ومحورياً وعلى كل الأصعدة لمواجهة الكيان الغاصب.

وكان المتحدث العسكري لكتائب حزب الله العراق جعفر الحسيني، قال مسبقاً: إن لا قيمة للمفاوضات مع أميركا كون الشعب العراقي حسم قراره بإنهاء وجود الاحتلال الأميركي، مضيفاً أن المقاومة العراقية مستمرة بالضغط على أميركا وقرارها هو إنهاء الاحتلال.

كما أكد مسؤول المكتب العسكري في كتائب حزب الله العراق أبو علي العسكري، أن الحشد الشعبي لن يحل، وإذا حدث ذلك فالمقاومة الاسلامية ستستوعب المجاهدين.

من جهة اخرى استهدفت طائرات مسيرة مفخخة قاعدة عين الأسد الجوية في محافظة الأنبار، الموجود فيها قوات أميركية ودولية بغرب العراق.

من جهته، قال متحدث باسم التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة بالعراق إن طائرات مسيرة هاجمت أمس السبت قاعدة عين الأسد الجوية التي تستضيف قوات أميركية ودولية بغرب العراق.

وقال الكولونيل وين ماروتو المتحدث باسم التحالف في منشور على "تويتر" إنه يجري التحقيق في الأمر لكن التقرير المبدئي يشير إلى حدوث الهجوم الساعة 0220 بالتوقيت المحلي وإلحاقه ضرراً بحظيرة طائرات.

ومطلع الشهر الجاري أعلنت خلية الإعلام الأمني سقوط صاروخين من نوع كاتيوشا في ساحة فارغة بقاعدة عين الأسد الجوية في محافظة الأنبار.

وفي آذار/مارس الماضي، أكدت وزارة الدفاع الأميركية، أنّ قاعدة عين الأسد الجوية في العراق تعرضت في وقت مبكر، من صباح يوم الأربعاء، لهجوم صاروخي، مشيرة الى أن "الدلائل الأولية تشير الى أنّ حوالى 10 صواريخ أطلقت من مناطق شرق القاعدة". وأصيب متعاقد مدني أميركي بنوبة قلبية أثناء اختبائه وتوفي بعد فترة وجيزة.

من جهة اخرى، اعتقلت قوات جهاز مكافحة الإرهاب العراقية خمسة إرهابيين ينتمون لتنظيم "داعش" في ثلاث محافظات بينهم مطلوب وصف بالمهم.

وقال اللواء يحيى رسول المتحدث باسم القائد العام للقوات المسلحة العراقية: "تواصل تشكيلات جهاز مكافحة الإرهاب واجباتها النوعية التي تفكك خلايا عصابات داعش الإرهابية".

واضاف: "باشر أبطالنا بالواجب الأول في منطقة الطارمية شمالي العاصمة بغداد حيث أُلقي القبض على الإرهابي (خ.ن) والذي يعد من الأهداف المهمة المطلوبة لجهاز مكافحة الإرهاب" دون إعطاء المزيد من التفاصيل عن مدى أهمية هذا المعتقل.

وأوضح أن قوة من الجهاز اعتقلت في منطقة الكرمة شمال شرقي مدينة الفلوجة بمحافظة الأنبار عنصرين من التنظيم.

وأشار إلى أن قوات الجهاز اعتقلت في محافظة كركوك (250 كم) شمال بغداد إرهابيا في أحد الأحياء السكنية، مبينا أن الإرهابي الخامس تم اعتقاله في جانب الكرخ غربي العاصمة بغداد.

وكان رسول أعلن قبل ذلك عن اعتقال قيادي في "داعش" وقتل ثلاثة من قيادات التنظيم جنوب غربي بغداد ينتمون لما يسمى بولاية الجنوب في التنظيم الارهابي.

اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: