kayhan.ir

رمز الخبر: 130482
تأريخ النشر : 2021May02 - 21:28
فيما مدفعية الحشد الشعبي تدك مواقع لـ"داعش" في صلاح الدين..



* تشكيل لجنة تحقيقية وتوقيف جميع الضباط والمراتب في سجن الهلال لحين اكمال التحقيقات معهم ولازال 11 سجيناً هارباً

طهران - كيهان العربي:- اعلنت هيئة الحشد الشعبي في العراق، أن مدفعيتها قصفت مواقع تابعة لتنظيم "داعش" الارهابي في محافظة صلاح الدين شمالي البلاد.

وذكرت الهيئة: أن مدفعيتها ردت على قصف قام به فلول داعش على لواء المغاوير غرب قضاء طوزخورماتو في المحافظة.

واضافت: أن مصدر الهجوم على قوات الحشد الشعبي كان من الطرف الشمالي للمحافظة.

وكان تنظيم "داعش" قد شن هجوما على نقطة تفتيش تابعة لقوات "البيشمركة" التابعة لحكومة إقليم كردستان العراق بشمال البلاد.

من جهة اخرى اعلن محافظ المثنى (جنوب العراق)، القاء القبض على ١٠ من السجناء الهاربين من سجن قضاء الهلال، مؤكدا استنفار القوات الأمنية لإلقاء القبض على جميع الهاربين.

وقال المحافظ احمد منفي جودة ، أن "21 سجيناً ممن يتاجرون بالمخدرات هربوا بعد الساعة الثالثة فجرا من سجن الهلال بعد أن اعتدوا على أحد حراس البوابة الرئيسة للسجن"، مشيرا الى القاء القبض على ١٠ منهم".

وبين محافظ المثنى انه "وجه بحجز القوة المسؤولة عن المركز، وهم من قسم مكافحة المخدرات المرتبط اداريا بوزارة الداخلية ولا يرتبط بمديرية شرطة المحافظة، للتحقيق معهم في أسباب هروب السجناء وما اذا كانت عملية الهروب ناتجة عن أهمال أم متعمدة".

واضاف المصدر ان "قائد عمليات سومر اللواء الركن جواد عباس وجه بتوقيف جميع الضباط والمراتب في سجن الهلال لحين اكمال التحقيقات معهم".

واكد المصدر "اغلاق جميع مداخل مخارج المحافظة واستمرار عمليات البحث عن الهاربين".

وكان وزير الداخلية عثمان الغانمي قد أمر أمس الأحد، بتشكيل لجنة تحقيقية على خلفية هروب موقوفين من مركز شرطة الهلال بمحافظة المثنى.

وذكرت خلية الإعلام الأمني في بيان، أن الغانمي أرسل وكيل وزارة الداخلية لشؤون الشرطة الفريق عماد محمد محمود إلى محافظة المثنى للوقوف على تفاصيل وملابسات هروب موقوفين من مركز شرطة قضاء الهلال في محافظة المثنى".


اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: