kayhan.ir

رمز الخبر: 130369
تأريخ النشر : 2021May01 - 19:45

ودع فريق الشرطة العراقي بطولة دوري أبطال آسيا بخسارة أمام استقلال طهران الإيراني 0-1، يوم الجمعة الماضي، في ختام دور المجموعات

ويحتل الشرطة المركز الأخير في المجموعة الثانية برصيد 3 نقاط فقط، بينما يتصدر الاستقلال برصيد 11 نقطة، يليه الدحيل القطري ثم الأهلي السعودي ولكل منهما 8 نقاط.

وتعد هذه الخسارة هي الخامسة للشرطة في المجموعة، ولم يفز سوى على الدحيل 2-1 في الجولة الماضية.

وسجل هدف استقلال طهران الوحيد اللاعب شيخ دياباتي في الدقيقة 14 من ركلة جزاء.

بدأ استقلال طهران المباراة بهجمة سريعة، أضاعها اللاعب شيخ دياباتي، ثم رد عليه لاعب الشرطة مازن فياض الذي سدد الكرة وأبعدها حارس مرمى الفريق الإيراني.

وسجل الاستقلال هدف التقدم في الدقيقة 14 من ركلة جزاء، عبر دياباتي، وأضاع اللاعب نفسه ركلة جزاء ثانية في الدقيقة 20.

في المقابل أضاع لاعبو الشرطة فرصا عدة واعدة، منها تسديدة فهد اليوسف، وأخرى بأقدام محمد داود ليضيع الفريق العراقي فرصة التعديل قبل نهاية الشوط الأول.

وفي الشوط الثاني حاول الشرطة العودة للمباراة، فسدد أمجد عطوان كرة مرت بجوار القائم، ومرر محمد قاسم كرة جميلة لمحمد داود سددها الأخير فاصطدمت بالمدافع وتحولت إلى الركنية.

وأهدر لاعب الاستقلال مهدي قائدي أخطر الفرص، حيث تألق أمامه الحارس أحمد باسل.

بمرور الوقت بدا الشرطة مجهدا بدنيا، وفي المقابل لجأ مدرب استقلال طهران لإجراء 3 تغييرات مبكرة من الشوط الثاني بعد أن أشرك سعيد مهري وبابك مرادي وأميير أرسلان بدلا من داريوش شاجايان وأراش رضا وشيخ دياباتي، فأنعش فريقه.

أما مدرب الشرطة فأجرى تغييرين فقط وفي وقت متأخر من المباراة حيث أشرك جاسم محمد وعمار غالب بدلا من مازن فياض وأمجد عطوان.

وتواصلت التبديلات فأنهى الاستقلال باقي تغييراته في الدقائق العشرة الأخيرة.

اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: