kayhan.ir

رمز الخبر: 130313
تأريخ النشر : 2021April30 - 20:13



طهران-ارنا:- قال وزير التراث الثقافي والسياحة والحرف اليدوية علي مونسان، بمناسبة اليوم الوطني للخليج الفارسي: ان الخليج الفارسي ليس مجرد خليج في المنطقة الجغرافية، وانما تراث فريد للبشرية بأكملها.

وكتب مونسان عبر حسابه على انستغرام امس الجمعة: اليوم، الخليج الفارسي ليس مجرد خليج في المنطقة الجغرافية و انما هو تراث فاخر وقيِّم من الماضي البعيد الذي احتفظ في موجاته أسرار وأحداث لا حصر لها من أرض إيران القديمة. ويعتبر الخليج الفارسي نفسه تراثًا فريدًا للبشرية باكملها.

وجاء في جزء آخر من هذا النص: يوجد العديد من الوثائق حول التاريخ القديم للخليج الفارسي باعتباره الجوهرة الزرقاء لأرض بلاد فارس وان ترجمة مخطوطة "مسالك وممالك" والتي كُتبه استخري عام 726 هـ (القرن الثامن الهجري) بخريطة للخليج الفارسي، تعتبر إحدى هذه الأعمال القيمة.

وتم تسجيل هذا الكتاب القيم في قائمة اللجنة الوطنية للذاكرة العالمية لليونسكو في ايران. رقم 1005 في 23 ديسمبر 1999 ويوجد في متحف الآثار والفنون في العصر الإسلامي التابع لمتحف إيران الوطني.

وتمت تسمية اليوم 30 نيسان في التقويم الرسمي لبلدنا باليوم الوطني للخليج الفارسي وذلك بمناسبة طرد المحتلين البرتغاليين من جزيرة هرمز وتحرير الخليج الفارسي على يد القوات الايرانية عام 1622 ميلادي حيث يذكر الجميع بأن اسم الخليج الفارسي سيبقى خالدا الى الابد. وهو اسم مشتق من الجوهر الخالص للهوية الإيرانية ورمز لمجد هذه الحدود والمنطقة التي يعود تاريخها إلى أعماق التاريخ البشري.

وقد أشار المؤرخون والوثائق القديمة إلى هذا الخليج على أنه "فارسي" منذ قيام الإمبراطورية الأخمينية (550 قبل الميلاد) في "بلاد فارس ".

ووفقاً لما جاء في كتاب "وثائق عن تسمية الخليج الفارسي؛ تراث خالد من العهد القديم "فقد تم استخدام مصطلح الخليج الفارسي وما يعادله بشكل مستمر فعلى سبيل المثال اشار ابن بطوطة في كتابه "رحلة" الى اسم "بحر فارس" .

ويُعرف هذا المسطح المائي باسم "الخليج الفارسي"على جميع الخرائط المطبوعة قبل عام 1960، وفي معظم المعاهدات والوثائق والخرائط الدولية الحديثة.

اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: