kayhan.ir

رمز الخبر: 130284
تأريخ النشر : 2021April30 - 20:09

واشنطن- وكالات:- أكّد الرئيس الأميركي جو بايدن، عدم السعي إلى نزاع مع الصين، لكنّه عبّر في الوقت نفسه عن الاستعداد للدّفاع عن المصالح الأمريكية في المجالات كافّة.

وقال بايدن في أول خطاب له أمام الكونغرس "خلال مناقشاتي مع الرئيس شي (جين بينغ)، أخبرته بأنّنا نؤيّد المنافسة ولكن في المقابل سنحارب الممارسات التجاريّة غير العادلة وسنحافظ على وجود عسكريّ قوي في منطقة المحيطين الهندي والهادئ ولن نتخلّى عن الدفاع عن حقوق الإنسان."

وأكد بايدن أنّه لا يسعى إلى تصعيد التوتّرات مع نظيره الروسي فلاديمير بوتين بعد أن فرض عقوباتٍ على موسكو بسبب مجموعة من المخاوف.

وقال بايدن: أوضحتُ لبوتين أنّنا لا نسعى إلى التصعيد، لكنّ أفعالهم لها عواقب.

وأوضح أنه سيعمل عن كثب مع حلفاء أميركا لمواجهة ما وصفه التهديدات التي تشكلها برامج إيران وكوريا الشمالية النووية من خلال الدبلوماسية والردع الصارم.

وقال بايدن إنه استعاد ثقة الأميركيين في الديمقراطية بعد نحو 100 يوم من خلافته دونالد ترامب في المنصب.

واستغل بايدن جائحة فيروس كورونا لطرح أولوياته في وقت يشهد استقطابا سياسيا، فأبلغ الجلسة المشتركة لمجلسي الكونغرس النواب والشيوخ وملايين الأميركيين الذين يتابعونه على شاشات التلفزيون بأن أميركا مستعدة للإقلاع.

ودعا بايدن الكونغرس إلى زيادة المساهمات الضريبية بالنسبة إلى الشركات والأميركيين الأكثر ثراءً وذلك من أجل تمويل خطته لمساعدة العائلات.

اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: