kayhan.ir

رمز الخبر: 130067
تأريخ النشر : 2021April25 - 20:35
لجنة حماية الثورة الاسلامية في فلسطين..

طهران-فارس:- عدّت لجنة حماية الثورة الاسلامية في فلسطين التابعة للمكتب الرئاسي المقاومة بمثابة حصن للشعب الفلسطيني في مواجهة الكيان الصهيوني وتبعيته.

وفي بيان صادر عن لجنة حماية الثورة الاسلامية للشعب الفلسطيني ردا على اعتداءات الكيان الصهيوني في شهر رمضان المبارك: إن جنود الكيان الغاصب للقدس صعّدوا من اعتداءاتهم على الفلسطينيين في القدس المحتلة منذ بداية شهر رمضان المبارك.

ولفت الى ان الكيان الصهيوني الغاصب تأسس منذ أكثر من 70 عاما على ارض فلسطين بدعم بريطانيا واميركا وعلى هذا الكيان القاتل للاطفال وحماته أن يدركوا انه محكوم بالفناء لانه وفق السنن الالهية لايستطيع الباطل الاستمرار وسيؤول الى الانهيار وفق الآية الكريمة « سُنَّة اللهِ فِي الَّذِينَ خَلَوا مِن قَبلُ وَ لَن تَجِدَ لِسُنَّة اللهِ تَبدِيلاً».

وعدّ الكيان الصهيوني المشؤوم بأنه سيؤول الى الزوال بالنظر الى المؤشرات الملموسة والواضحة وافتقاد أي معنى لمفهوم الشعب في حقيقة هذا الكيان المشؤوم.

ووصف هذا الكيان بالغدة السرطانية التي تضم أقواما بينهم اختلافات كبيرة للغاية وتفكيك الكيان الصهيوني قد بدأ بالتأكيد حيث سيمضحل من الداخل بسرعة.

وأكدت اللجنة على ضرورة ان يدرك العالم الحيل والخداع التي يمارسها الصهاينة للترويج لشرعية هذا الكيان الزائف.

اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: