kayhan.ir

رمز الخبر: 130014
تأريخ النشر : 2021April24 - 20:08

بون – وكالات انباء:- دانت محكمة في برلين مواطنة المانية بتهمة الانتماء لتنظيم "داعش" الارهابي خلال الفترة التي أمضتها في الأراضي التي كانت تسيطر عليها الجماعة الإرهابية في سوريا.

وقضت المحكمة على المرأة (34 عاما)، والتي تم تحديد هويتها فقط باسم "زينب ج." تماشيا مع قواعد الخصوصية الألمانية، بالحبس لمدة عامين و10 أشهر، إلا أنها أمرت بالإفراج عنها بشرط مراجعة مراكز الأمن بشكل دوري.

وخلصت المحكمة إلى أن "المدعى عليها سافرت إلى سوريا للانضمام إلى داعش في أكتوبر عام 2014، وهناك، تزوجت من رجل من أصل شيشاني ترعرع في ألمانيا وينتمي إلى داعش".

وأدينت المدعى عليها في تهمة الانتماء إلى تنظيم إرهابي أجنبي وانتهاك قوانين الأسلحة، فيما نفت المدعى عليها الاتهامات، وقالت إن "سفرها إلى سوريا والبقاء فيها لم يكن بدافع التطرف، ولكن بدافع حب زوجها الأول".

وقال ممثلو الادعاء، إن "القوات الكردية ألقت القبض على المتهمة مطلع العام 2019، لكنها هربت بعد نحو عام من مخيم للاجئين في شمال سوريا، ثم ألقي القبض عليها بعد دخولها تركيا، واحتجزت في ألمانيا بعد ترحيلها في مايو الماضي".

اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: