kayhan.ir

رمز الخبر: 129497
تأريخ النشر : 2021April16 - 20:07



طهران-فارس:- برعاية الرئيس حسن روحاني تم عن طريق الفيديو كونفرانس تدشين مشاريع وطنية للصناعة البتروكيمياوية في البلاد باستثمارات بلغت مليارا و 23 مليون دولار.

والمشاريع الاربعة التي تم تدشينها هي؛ انتاج الايثان في مصفى "بارسيان سبهر" في مدينة مهر، فصل الايثان في مصفى "بارسيان سبهر" في مدينة عسلوية، الوحدة الاولى لانتاج المواد المساعدة على التفاعل للبولي بروبيلين في مدينة شازند، الوحدة الاولى لانتاج البولي اثيلين الثقيل في مدينة شازند.

وياتي تدشين هذه المشاريع في سياق تحقيق القفزة الثانية في الصناعة البتروكيمياوية التي بدات العام الماضي بتدشين 13 مشروعا.

ومع الاستثمار الكامل لمشاريع القفزة الثانية للصناعة البتروكيمياوية ستصل طاقة البلاد الى 100 مليون طن سنويا، ما يلعب دورا مهما في الحيلولة دون بيع الخام.

وكان المدير التنفيذي للشركة الوطنية للصناعات البتروكيمياوية قد اعلن بان طاقة البلاد بلغت 90 مليون طن نهاية العام الايراني الماضي (انتهى في 20 اذار/مارس).

واعتبر رئيس الجمهورية الصناعات البتروكيمياوية بانها تعد احدى صناعات الخط الامامي في الحرب الاقتصادية.

واشار الرئيس روحاني الى الانجازات الحاصلة خلال العقد الاخير في مجال قفزة الانتاج والتنمية ومن ضمنها المتعلقة بالنفط، لافتا الى اكتشاف 53 مليار برميل من النفط في منطقة سميت باسم "نام آوران" والتطور الهائل في حقول النفط والغاز والانتهاء تقريبا من مشاريع عسلوية و"بارس جنوبي" ومد انبوب في جاسك وتدشين مصفى "بيد بلند" العملاق فضلا عن الابحاث والتنمية والابداع في مجال العوامل المساعدة على التفاعلات الكيمياوية.

ونوه الى صنع مضاغط (compressor) عملاقة من قبل الخبراء والفنيين الايرانيين والتي تعد تحولا كبيرا في تكنولوجيا النفط والغاز، وكذلك الاستفادة من الغاز المصاحب لاستخراج النفط الذي كان يتم حرقه سابقا، وهو مشروع يساعد كثيرا في منع تلوث البيئة.

واشار الى صادرات البلاد من السلع غير النفطية التي بلغت 35 مليار دولار خلال العام الماضي (العام الايراني انتهى في 20 اذار/مارس) غالبيتها كانت من المنتوجات البتروكمياوية وقال: انه بناء على ذلك فان البتروكيمياويات تعد احدى صناعات الخط الامامي في الحرب الاقتصادية وكان من بين المشاريع (الاربعة) التي تم تدشينها اليوم مشروع استغرق تنفيذه 4 اعوام باستثمارات بلغت مليار دولار وبامكانه ان يحقق في عام واحد فقط عوائد بقيمة مليار دولار وحتى اكثر من ذلك مع الصناعات ذات الصلة به.

اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: