kayhan.ir

رمز الخبر: 129396
تأريخ النشر : 2021April14 - 20:41
اثناء تفقد عائلة الأسير والقيادي في كتائب القسام حسن سلامة،.

عزة – وكالات : أكد رئيس حركة "حماس" في قطاع غزة يحيى السنوار، التزام حركته بالنضال من أجل تحرير الأسرى الفلسطينيين من سجون الاحتلال الإسرائيلي.

جاء ذلك خلال زيارة للسنوار ووفد من قيادة الحركة، امس الأربعاء، لمنزل عائلة الأسير والقيادي في كتائب القسام حسن سلامة، في مدينة خان يونس جنوبي القطاع.

وشدد السنوار على عدالة قضية الأسرى والتزام حركة "حماس" بالنضال من أجل تحريرهم وعلى رأسهم حسن سلامة.

وكانت حركة "حماس" وضعت اسم المعتقل سلامة، ومعتقلين آخرين، ضمن قائمتها التي تحمل اسم "القدس موعدنا"، المرشّحة للانتخابات التشريعية المُقبلة.

إلا أن لجنة الانتخابات "رفضت ترشّح الأسير حسن سلامة، بدعوى أنه غير مسجّل في سجل الناخبين"، رغم طعن الحركة بقرار اللجنة.

وحسن سلامة، قائد عسكري فلسطيني، كان من أوائل المشاركين في الانتفاضة الفلسطينية الأولى على الاحتلال الإسرائيلي التي انطلقت شرارتها أواخر 1987، فشارك في إلقاء الحجارة والزجاجات الحارقة على قوات الاحتلال.

تدرج في أنشطة المقاومة إلى أن أصبح عضوا في "كتائب القسام" الجناح العسكري لحركة "حماس"، واعتقله الاحتلال مرات عدة.

طاردته قوات الاحتلال، فخرج متخفيا من فلسطين 1992، ثم عاد بعد عامين إلى قطاع غزة، وكانت السلطة الفلسطينية في بداية عهدها، فاعتقلته عام 1994 ومكث في سجونها ما مجموعه ستة أشهر.

من جانب اخر لقي منع الاحتلال الإسرائيلي لرفع أذان العشاء في أول أيام رمضان عبر مآذن المسجد الأقصى، غضبا فلسطينيا رسميا وشعبيا، الثلاثاء.

ونددت حركة المقاومة الإسلامية (حماس)، بقطع شرطة الاحتلال الإسرائيلي أسلاك الصوت عن مآذن المسجد الأقصى بمدينة القدس المحتلة، ما حال دون رفع أذان صلاة العشاء عبر المكبرات، في أول أيام شهر رمضان.

ونددت حركة حماس على لسان الناطق باسمها، حازم قاسم، في بيان رسمي، بانتهاكات الاحتلال لما يتعلق بمآذن المسجد الأقصى.

وقال: "ما حصل عدوان عنصري على المقدسات، وانتهاك لحرية العبادة".

وأضاف: "هذه التصرفات تكشف حجم الاستهتار الصهيوني لمشاعر المسلمين في كل مكان، وضربها بعرض الحائط لكل القوانين والأعراف الإنسانية".

اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: