kayhan.ir

رمز الخبر: 127404
تأريخ النشر : 2021February22 - 20:00
استمرارا لتحرير مواطنيها من سيطرة المجموعات الإرهابية..

دمشق – وكالات : افتتحت الحكومة السورية، بالتعاون مع مركز المصالحة الروسي، امس الاثنين، المعبر الإنساني في بلدة الترنبة قرب سراقب بريف إدلب الشرقي. وتم تجهيز الممر بالاحتياجات اللوجستية، من فرق صحية وإسعافيه ووسائط نقل.

وأشرف على هذا الافتتاح محافظ إدلب، محمد نتوف، وأمين فرع حزب البعث بالمحافظة، أسامة قدور فضل.

وجرى توزيع الكوادر وفق المهام الموكلة على مرافق المعبر والمسار المفترض لمرور الأهالي، وتم تخصيص أماكن لتلبية متطلبات النساء والشيوخ والأطفال من الاحتياجات المختلفة، عبر فرق الهلال الأحمر العربي السوري.

كما تم تأمين وتجهيز مراكز استضافة في مدينة حماة، بالتعاون مع الشؤون الاجتماعية والعمل بإدلب، وتزويدها بالاحتياجات المختلفة، من مواد غذائية، ومياه نظيفة، ووسائل النوم وغيرها.

وأكد محافظ إدلب خلال افتتاح المعبر "استمرار الحكومة السورية بالعمل لتحرير مواطنيها من سيطرة المجموعات الإرهابية، التي تتخذ منهم دروعا بشرية، ضمن مناطق سيطرتها في منطقة خفض التصعيد الرابعة".

كما أشارت مصادر لـRT من داخل مدينة إدلب إلى أن مجموعات مسلحة عمدت منذ صباح امس لإقامة الحواجر وإغلاق الطرقات المؤدية إلى مدينة سراقب، ومنع أي مواطن يحاول الوصول الى المعبر.

من جانب اخر قتل وأصيب عدد من ارهابيي ميليشيا (قسد) المدعومة من قوات الاحتلال الأميركي جراء استهداف سياراتهم بريفي الحسكة الجنوبي ودير الزور الشرقي.

وذكرت مصادر محلية لـ سانا أن استهداف سيارة تابعة لميليشيا (قسد) بالأسلحة الرشاشة فجر امس على طريق عام الشدادي-الدشيشية بريف الحسكة الجنوبي أدى إلى مقتل مسلح من الميليشيا وإصابة اثنين آخرين.

وأشارت المصادر إلى أنه أعقب الهجوم تحليق مكثف لطيران الاحتلال الأمريكي الحربي والمسير.

وفي ريف دير الزور الشرقي لفتت مصادر محلية لـ سانا إلى مقتل مسلحين اثنين من ميليشيا "قسد” بانفجار عبوة ناسفة بسيارة عسكرية كانت تقلهما في بلدة الباغوز.

وقتل 4 مسلحين من ميليشيا (قسد) وأصيب ستة آخرون أول أمس في هجمات على عدة حواجز تابعة لهم في قرى الدشيشة والحمرا وقوية وحويزية وكبيبة في ريف الحسكة الجنوبي وبلدة الشحيل بريف دير الزور الشرقي.

اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: