kayhan.ir

رمز الخبر: 124278
تأريخ النشر : 2020December29 - 19:41

طهران- ارنا: رغم المزاعم الاميركية بان العقوبات المفروضة على ايران لا تطال القطاع الصحي إلا ان الوثائق الموجودة تشير إلى ان الادارة الاميركية برئاسة دونالد ترامب فرضت مختلف العقوبات على ايران لتخلق مشاكل لها خاصة في مجال توفير الادوية لمرضى السكري.

وقال رئيس مجلس الجمعية الإيرانية للسكري أسد الله رجب امس الثلاثاء ، اننا نواجه نقصا في توفير الانسولين المصنع في الخارج وذلك بفعل العقوبات المفروضة علينا مما خلق هذا النقص مشاكل لمرضى السكري.

واضاف اسد الله رجب ان الكثير من مرضى السكري يستخدمون الانسولين الانالوج منذ سنوات إلا ان النقص في هذا النوع من الانسولين ادى الى خلق مشاكل لهم وفي حال عدم امكانية توفيره يجب تغيير كيفية معالجة هولاء المرضى وكذلك تغيير نوع الادوية لهم.

وقد اعتبرت منظمة الاغذية والادوية في الشهر الماضي العقوبات الاميركية العامل الرئيس لنقص الانسولين في ايران. هذا وقد عرضت العقوبات الاميركية حياة الالاف من المرضى في ايران للخطر حيث هناك الكثير من المرضى توفوا بسبب عدم الحصول على الادوية.

يذكر ان شركة ايرانية اعلنت قبل شهر عن بدء انتاج الانسولين في داخل البلاد.

اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: