kayhan.ir

رمز الخبر: 124232
تأريخ النشر : 2020December28 - 20:12

كشفت صحيفة "الشرق الاوسط، الاثنين، عن تجاهل الرئيس التركي رجب طيب إردوغان اهم الملفات التي طرحها رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي خلال زيارته الى تركيا، مبينة ان إردوغان املى بعض الملفات الاساسية لتركيا مثل الحرب على حزب العمال الكردستاني.

وقالت الصحيفة في تقرير لها اطلعت عليه /المعلومة/ "انه "و برغم الجو الاحتفالي الذي رافق زيارة رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي إلى تركيا مؤخرا، فإن بعض الملفات العالقة وفي المقدمة منها المياه وحزب العمال الكردستاني ستبقى عالقة”.

واضافت ان ” إردوغان تجاهل الإشارة إلى ملف المياه العالق منذ أكثر من تسعة عقود بين البلدين منذ أول اتفاقية بينهما عام 1926 في سياق إعلان دعمه للعراق، فإنه ركز على الدعم في مجالي الاقتصاد وهو لصالح تركيا والإرهاب وهو الآخر لصالح تركيا انطلاقا من مشكلتها المزمنة مع حزب العمال الكردستاني. الكاظمي نفسه وإن حمل معه ملف المياه في أجندة مباحثاته فإنه تحدث عن أهمية تمتين العلاقات بين البلدين في مختلف المجالات”.

وتابعت ان ” هذه المجالات المختلفة وإن تتضمن موضوع المياه الشائك لا سيما بعد بناء تركيا عدة سدود على نهر دجلة أهمها سد اليسو الذي باشرت بملئه بعد عودة الكاظمي إلى بلاده بنحو ثلاثة أيام فإن الأمل يبقى مرهونا بالوعود التي قطعها إردوغان بهذا الشأن.”.

اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: