kayhan.ir

رمز الخبر: 124107
تأريخ النشر : 2020December26 - 20:14

طهران- فارس: قال عضو مجمع تشخيص مصلحة النظام سعيد جليلي ، إن الإصلاح الهيكلي للموازنة لا ينبغي تأجيله إلى العام المقبل واضاف إننا نتوقع من مجلس الشورى الاسلامي الجديد مراجعة الموازنة بنهج مختلف حتى نرى إصلاحًا حقيقيًا لهيكل الميزانية في السنوات القادمة على الأقل.

وانعقد الاجتماع المشترك لأمناء مجموعات العمل الاقتصادية لحكومة الظل مع 19 عضوا في البرلمان في مكتب جليلي ، عضو المجلس الأعلى للأمن القومي ، لتقديم الحلول المقترحة لمشروع قانون الموازنة 1400.

وجرى خلال الاجتماع التأكيد على ضرورة إصلاح هيكل الميزانية بناءً على مطالب قائد الثورة الاسلامية من أعضاء البرلمان .

ووصف جليلي إصلاح هيكل الميزانية وحتى تحديثها بأنه من أهم التوقعات من مجلس الشورى الحادي عشر وقال ان الميزانية ليست مجرد أرقام ، بل انها خطة لمدة عام للنظام والبلاد ولا ينبغي تأجيل الإصلاح الهيكلي للموازنة من سنة إلى أخرى وان المتوقع من البرلمان الجديد هو الدخول في مراجعة الميزانية بنهج مختلف ، بحيث ، نرى إصلاحًا حقيقيًا لهيكل الميزانية في السنوات المقبلة.

وتابع عضو مجلس تشخيص مصلحة النظام انه لا يجب أن تكون الأجهزة التنفيذية وحدها هي التي تنفق الميزانية. يجب أيضًا تحديد حصة كل جهاز في التمويل وإذا كانت الميزانية لا تعتمد على النفط ، فيجب تحديد حصة الزراعة والتعدين والصناعة والجامعات وما إلى ذلك في التمويل وتامين العائدات من العملة الصعبه لتحل محل عائدات النفط.

اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: