kayhan.ir

رمز الخبر: 124072
تأريخ النشر : 2020December26 - 19:35

لندن – وكالات : حذر تقرير غربي من عودة قوية لتنظيم داعش الإرهابي في القارة السمراء، مشيراً إلى أن الخلايا الخاملة التي كانت منتشرة داخل أفريقيا استطاعت أن تنفذ العديد من العمليات الإرهابية في الأشهر القليلة الماضية.

وقال التقرير، الذي نشره موقع "بروسيكيوشن" إن كثيرين كانوا يأملون في ألا يتمكن داعش من مهاجمة المدنيين الأبرياء بعد أن فقد في ‏العراق وسوريا سيطرته على ما سمي بالخلافة أواخر عام 2017، ولكن ثبت أن هذا كان حلمًا قصير العمر، ‏حيث قامت المنظمة بسرعة بتحويل عملياتها وأموالها إلى مجموعات تابعة أصغر كانت تعمل لعدة سنوات. ‏وشنت مجموعات في الفلبين وليبيا بالفعل هجمات محدودة ضد المدنيين.‏

وفقا لموقع "بروسيكيوشن"، فمنذ سقوط المعاقل النهائية في الشرق الأوسط، شهد تنظيم داعش انتعاشًا من ‏خلال شبكته الموزعة في جميع أنحاء إفريقيا، مع وجود خلايا كانت خاملة في نيجيريا ومالي وجمهورية الكونغو ‏الديمقراطية تنمو جميعها في القوة والقدرة، ربما تكون ولاية غرب إفريقيا التابعة لداعش أقوى وأنشط ‏عناصر التنظيم اليوم، حيث يقع عملهم في شمال نيجيريا، بعد انفصالهم عن بوكو حرام وتمكنوا من إحداث ‏دمار شامل في معظم أنحاء نيجيريا وأجزاء من النيجر وتشاد والكاميرون.‏

اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: