kayhan.ir

رمز الخبر: 123999
تأريخ النشر : 2020December25 - 19:53

تونس – وكالات : في ظل موجة التطبيع العربية مع العدو الصهيوني، نفت تونس عزمها الإقدام على مثل هذه الخطوة، مؤكدة أن موقفها ثابت ونابع من إرادة الشعب التونسي.

وقالت وزارة الخارجية التونسية إنّ "ما يروج من شائعات عن عزم تونس على تطبيع العلاقات مع "إسرائيل" لا أساس له من الصحة"، مشددة على أن موقفها "نابع من إرادة الشعب التونسي".

وأكدت الوزارة أنها "غير معنية بالتطبيع مع "إسرائيل" وأنّ "موقفها لا تؤثر فيه التغيرات الدولية"، وذكرت أن "هذا الموقف المبدئي إنما هو نابع من إرادة الشعب التونسي ومعبر عما يخالجه من مشاعر تضامن وتأييد مطلق للحقوق الشرعية للشعب الفلسطيني".

وكان الناطق الرسمي باسم الحكومة الجزائرية ووزير الاتصال عمار بلحيمر قد أكد أنّ "الجزائر لم تتفاجأ بخطوة المغرب في التطبيع مع كيان العدو، خصوصا أن العلاقات المغربية مع "إسرائيل" ليست وليدة الساعة وإنما تعود لأزيد من 60 عاما"، مضيفا "تابعنا الوضع عن كثب ونحن نأخد الأمور بالجدية التي تناسب بلادنا، وكلام الرئيس يعكس موقف الشعب الجزائري كافة وكما قال سابقًا: الجزائر لن تهرول نحو التطبيع ولن تباركه".

الموقف التونسي والجزائري تجلى في منع الرحلة القادمة من تل أبيب إلى الرباط المغربية بالمرور عبر الأجواء التونسية والجزائرية، ما أجبر الطائرة على اتخاذ مسار غير مباشر عبر أوروبا.

اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: