kayhan.ir

رمز الخبر: 123869
تأريخ النشر : 2020December22 - 20:18

واشنطن – وكالات : حذر تقرير لخدمة أبحاث الكونغرس، من أن بحرية جيش التحرير الشعبي الصيني يمكن أن تتفوق على البحرية الأميركية في العدد الإجمالي للغواصات.

وأوضح التقرير أنه من الممكن أن تتجاوز قوة الغواصات التابعة لبحرية الجيش الصيني، نظيرتها في الجيش الأميركي بحلول عام 2030، لكنه حذر من أن "القلق الأكبر" هو جهود التحديث البحرية الشاملة لبكين.

وتفوقت الصين على الولايات المتحدة من حيث الحجم الأكبر للقوات البحرية، ويمكن للجيش الصيني أن يمتلك غواصات أحدث وأكثر فتكا، التي يمكن أن تحل محل أسطوله من الغواصات الروسية القديمة من طراز "كيلو"، بحسب تقرير لمجلة "ناشونال إنتريست".

ومع ذلك، حتى تلك الغواصات التي تعود إلى حقبة الحرب الباردة تشكل تهديدا، وصحيح أن "كيلو" تفتقر إلى القدرة غير المحدودة تقريبا على التحمل التي تتمتع بها الغواصات النووية الأميركية، ولكن لا يزال بإمكانها العمل مدة 45 يوما ويبلغ مداها 12 ألف كم.

اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: