kayhan.ir

رمز الخبر: 123856
تأريخ النشر : 2020December21 - 20:17
جميع صناعتنا النووية تشهد تقدما..



طهران-فارس:- اكد رئيس منظمة الطاقة الذرية علي اكبر صالحي بان جميع شؤون الصناعة النووية للبلاد تشهد تقدما.

وقال صالحي في تصريح له: ان جميع شؤون صناعتنا النووية تشهد تقدما وان احد اهداف الصناعة النووية هو انشاء المحطات النووية حيث شرعنا خلال العامين الاخيرين بانشاء مفاعلين جديدين (في محطة بوشهر النووية جنوب البلاد).

واضاف: انه وفيما يتعلق بالتنقيب والاستخراج لليورانيوم فقد رفعنا حجم الانتاج من 4 اطنان سابقا الى 30 طنا خلال العامين الاخيرين و 40 طنا هذا العام، فهل هذا يعني توقف الصناعة النووية؟.

واعتبر الثقة بين ايران واميركا بانها مفقودة تماما وقال: اعتقد ان بناء الثقة صعب تحقيقه الا ان تبديده يجري سريعا، حيث ان هذه الثقة انهارت تماما (بين ايران واميركا) لذا فان بناء الثقة بحاجة الى وقت طويل.

وقال بشان الرئيس الاميركي المنتخب جو بايدن: ان الحقيقة القائمة هي ان نهج بايدن يختلف عن ترامب. هذه فرصة. بالطبع ينبغي علينا ان ننتظر كيف يعمل بايدن ولكن من المؤكد ان التوجهات مختلفة (بينه وبين ترامب).

واضاف: اعتقد انه ينبغي على بايدن عدم تعقيد قضية ايران اكثر مما هي عليه لانه لن يستفيد من ذلك.

واكد رئيس منظمة الطاقة الذرية بان العالم في مجالات الصناعة النووية والدفاعية الشهيد محسن فخري زادة لم يشارك في اجتماعات الاتفاق النووي ولكن كانت تتم استشارته لو اقتضت الحاجة احيانا.

واضاف: ان جانبا من اعماله كان متعلقا بالدفاع امام الهجمات النووية، وان هذا الامر يشمل كل انحاء البلاد.

وقال صالحي: انه حينما يتم الحديث حول القضايا التقنية –القانونية النووية فان قضايا الدفاع امام الهجمات النووية ياتي في اطار مثل هذه الامور الا انه لم يكن عضوا في الفريق النووي المفاوض.

اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: