kayhan.ir

رمز الخبر: 10889
تأريخ النشر : 2014November26 - 21:22

طهران-ارنا:- اكد النائب الاول لرئيس الجمهورية اسحاق جهانغيري على ضرورة تعزيز التضامن بين ايران وجمهورية آذربيجان وقال ان امن البلدين مرتبط ببعضه البعض ويجب ان نصمد بدعم بعضنا البعض بوجه التطرف والارهاب الذي يعتبر احد التهديدات الراهنة في المنطقة.

واشار جهانغيري امس الاربعاء خلال استقباله نائب رئيس الوزراء الاذربيجاني الى الاواصر التاريخية والثقافية والدينية بين ايران وجمهورية آذربيجان قائلا ان هناك ارادة جادة حاليا في اعلى المستويات في البلدين لتنمية العلاقات بشكل شامل وان لقاءات رئيسي البلدين تؤكد ذلك.

واشار الى الانجازات التي تمخضت عنها زيارة الرئيس الاذربيجاني الهام عليوف الى طهران وزيارة رئيس الجمهورية حسن روحاني الى باكو معربا عن تقديره للمواقف الجيدة لجمهورية آذربيجان بشان العقوبات الغربية الظالمة المفروضة على الشعب الايراني والدفاع عن الحقوق النووية لايران.

واكد ان هناك فرصا كثيرة لتعزيز العلاقات الثنائية والتعاون المشترك بين طهران وباكو معربا عن امله بان نشهد ارتقاء مستوى العلاقات التجارية والاقتصادية بين الجانبين.

من جانبه اكد المسؤول الاذربيجاني خلال اللقاء على الاواصر الموجودة بين البلدين وضرورة تعزيز التعاون بين بلاده وايران.

واعرب عن التقدير بشان مواقف ايران حول تسوية النزاع بين جمهورية آذربيجان وارمينيا بصورة سلمية قائلا ان الحكومة والشعب الاذربيجانيين قد وقفوا الى جانب ايران في قضيتي العقوبات والاستخدام السلمي للطاقة النووية طوال الاعوام الاخيرة.

ونوه الى مشاكل وقضايا العالم الاسلامي والتطرف في المنطقة مؤكدا على ضرورة التضامن بين الدول المسلمة اكثر فاكثر.

اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: