Thursday 01 October 2020
رمز الخبر: ۱۱۷۳۵۱
تأريخ النشر: 11 August 2020 - 20:37

محمد ايماني

1ـ رؤيتنا الى ما يجري هذه الايام في لبنان ينبغي ان يكون من منظار أوسع ومن خلال عمق الاحداث في منطقة غرب آسيا. فما يجري يأخذ بيد المحللين ان لا يحيط بهم خدع العدو. وبيت القصيد هنا يتلخص في ان تعادل القوى في المنطقة، مقارنة بالعقد الماضي وحتى عقد ونصف العقد، يتعرض لتغييرات جادة، وعمليات انزال جوي للغرب للانقضاض على ناصية القدرة، ولكن كل هذه الجعجعة اقرب للمحال. وهذا لا يعني ان المستعمر لا يخطط بشكل معقد وخطر، ولذا لابد من الابقاء على الحذر، وان نضاعف الحزم والجهاد.

2ـ كان الغربيون في القرن الماضي والى عقدين انصرما، يبلغوا مرادهم بانقلاب، او معارك سريعة لعدة ايام، في بلادنا؛ ايران والعراق وفلسطين وسورية ولبنان ومصر والاردن. واليوم بعد ان إدركوا فشلهم في معارك افغانستان والعراق وسورية ولبنان وفلسطين واليمن يمموا شطرهم نحو المواجهة على رقعة شطرنج السياسة لينالوا حظهم من الخيبة فانسلخت رقعات مهمة في المنطقة من هيمنة المستعمر المتمثل بالحاكم العسكري، فتعقب السهم الاخير عاملهم على العراق ليطرد بآراء الشعب.

3 ـ ان اميركا وحلفاءها تبنيا الفوضى العنيفة بلبوس احتجاجات اقتصادية، بعد ان إنهزما في حربين بشكل مباشر وبالنيابة في العراق ولبنان، صيف العام الماضي.

ثم كانت عصارة مساعيهما توسيع مساحة الفوضى لتعبر حدود ايران نحو الداخل.

إن واحدة من خصوصيات هذه الاعمال الغوغائية في المنطقة، تهويل حركة ثلة تعنيفية غوغائية تحاول "شرنقة الشعب"، وإلباس هذه المحاولات العنيفة الراديكالية لبوس "غالبية الشعب". فوجهة هذا المشروع ارهابية حتى ينقطع النفس، اشبه بما وقع في العراق وسورية بيد عصابات داعش، والكتائب في لبنان. واقرب الى المحاولات الفاشلة لتيارات في ثمانينيات القرن الماضي في ايران.

ان هذا المشروع يعتمد الوخز المفاجئ، ومن ثم زج الطابور الخامس بين المحتجين، والقيام بممارسات عنيفة لبث الرعب الغرض منها سوق الحكومة المستقرة للتهادن، وخلق عقبات امام تشكيل الحكومات، ونشر الفوضى والهرج لتعبيد طريق التدخل الاجنبي.

وهذا السيناريو تم انزاله في العراق ليس بتفاصيله، الا ان المنظمات لجبهة المقاومة وممثليهم في بيت الشعب، تمكنت نسبيا من وأد المشاكل، وذلك بتشكيل حكومة مؤقتة تؤسس لانتخابات برلمانية بعد اشهر، ليخرج من رحمها حكومة جديدة.

4 ـ حادث بيروت وما تمخض منه بقتل مائة شخص واصابة ستة آلاف يبعث على الشك، لاسيما وهو يعزز المواقف الاستفزازية لترامب وماكرون وسعد الحريري وبعض الاوساط المتاثرة بالغرب، مما يؤكد ظنون تدبير مسرحية الاحتجاجات منذ فترة غير قصيرة. والا لا حجة على ان يتدارك مغرضون في لبنان بسلسلة "الحرب والعقوبات والخيانة والفساد والفشل البيروقراطي" يتداركوا من جديد مسرحية الاعتراض، ودعوة الرئيس الفرنسي، في تصرف غير دبلوماسي، للنزول للشارع! فكانت لبنان مستعمرة لفرنسا لسنوات، وبعد الاستقلال كذلك كانت الحكومة بيد المتأثرين بالغرب، لتكون المحصلة؛ الفساد والفشل الاداري. وبخصوص الانفجار الاخير، قال مسؤول جمارك لبنان "لطالما حذرت الدوائر الامنية اللبنانية، كابينة الحريري، من خطر انفجار المواد المخزنة في مرفأ بيروت، ولكنها لم تعر اهمية لهذه التحذيرات".

5 ـ ان الاحتجاجات في لبنان تعود الى اكتوبر العام الماضي، جراء سوء ادارة حكومة الحريري، وحينها سعت بعض القوى المحسوبة على تيار 14 آذار خلق فوضى سياسية، الا ان حكمة امين عام حزب الله افشلت هذا المخطط. فقال السيد حسن نصر الله؛ "ينبغي ان نتحدث بحس المسؤولية. وعلى الجميع ان يتحمل هذه المسؤولية الخطرة. فالبعض يحاول التنصل. وهذا يدل على عدم شعورهم بالحس الوطني والقيم الاخلاقية والانسانية، حيال مصير الشعب... فمن غير المقبول ان يحضر البعض في كل الحكومات ويحاول ان يركب الان الموجة ويطالب بمكافحة الفساد... واذا اقتضى الامر ان ينزل حزب الله للشارع فسنكون حاضرين وعندها ستتغير كل المعادلات".

6 ـ في ظل هكذا ظروف ارتكب سعد الحريري الخيانة لعدة مرات، فيعمد الى الاستقالة في ظل ضغوط اجنبية، كورقة خاسرة ومنتهية الصلاحية.

كما فعلها قبل ثلاث سنوات حين سافر الى الرياض واحتجازه لـ 11 ساعة في سلوك اذلالي من قبل السلطات السعودية، حتى قرأ في العاصمة السعودية بيان استقالته! وبعد 18 يوما وفيما كان نجلاه رهائن السعوديين، يطير الى فرنسا، ليعود الى لبنان بعد لقاء ماكرون.

ان الحريري من مواليد السعودية والى عام 2005 حين اغتيل والده، كان يقيم في السعودية، يدير اعمال والده التجارية، كما ويحمل الجنسية الفرنسية اضافة للسعودية.

موقع "ويكي ليكس" نشر قبل سنوات وثيقة حررها لوزارة الخارجية"جيفري فلتمن" سفير اميركا حينها. وهذه الوثيقة تدلل على ادمان سعد الحريري على المخدرات، وهو سر سلوكه المضطرب وعدم تمركزه. كما ونشرت صحيفة "نيويورك تايمز" عام 2013، ان سعد الحريري قد بذل على عارضة ازياء افريقية مبلغ 3/15 مليون دولار. ان هكذا شخصية كان رئيسا لوزراء لبنان لسنوات عدة، وهو ما يفسر عمق الفساد والفشل الاداري. الوضع الذي صار يعترض هو عليه اليوم!

7 ـ شكل حسان دياب كابينته الحكومية بواقع 69 صوتا من نواب المجلس بعد ان قدم الحريري استقالته ديسمبر العام الماضي. (اكثرية 128 مقعدا من البرلمان اللبناني تعود لحزب الله وحلفائه الذين انتخبوا عام 2018).

وفي تلك المرحلة من تشكيل حكومة "دياب"، اعلن حزب القوات اللبنانية بزعامة "جعجع"، وتيار المستقبل برئاسة سعد الحريري، والتقدمي الاشتراكي بزعامة وليد جنبلاط، عدم مشاركتهم في الحكومة الجديدة. وبعد ثمانية اشهر، طالب المكون نفسه نيابة عن الغرب، باستقالة حكومة "دياب"، في الوقت الذي يتعذر على هذه المجموعة المتاثرة بالغرب ان تنجح في مخططها نظرا لسيطرة جبهة المقاومة على اكثرية مقاعد البرلمان. ولذا واستمرارا لمسرحية تمسكهم بالديمقراطية يضغطون على حل البرلمان! والجدير ذكره ان مرشح هذه المجموعة واميركا للعام الماضي كان "نواف سلام" الذي لم يحصل على اكثر من 14 صوتا في قبال 69 صوتا لحسان دياب.

ان التيار العميل للغرب حاله في لبنان كما هو في العراق، يعاني من مشكلة المقاعد البرلمانية، وان سر خسارته للمقاعد هو لسابق خيانته. فعمد هذا التيار خلال الايام الماضية بتحشيد الالاف من انصاره في الشوارع، فهاجموا مبنى البرلمان، واقتحموا عدة وزارات، مما يعكس صورة عن منهجية الكتائب.

8ـ ان الاعمال الفوضوية اشتدت في لبنان بعد اعلان السفارة الاميركية دعمها المباشر، والتصريحات الاستفزازية للرئيس الفرنسي.

ان قطرات من ماء وجه ماكرون لا تسعفه وهو الذي سكب جلها في قمع مظاهرات الشعب الفرنسي لاشهر، كي يعلن عن قلقه على الشعب اللبناني، وكأنه يستغفل نفسه حين يضع كمامة على وجهه ليطلق شخصية جديدة.

ففرنسا عانت اسوأ الاوضاع الاقتصادية خلال حكومة ماكرون، فعبر الشعب عن امتعاضه وثارت فئات المجتمع ضده، لتعيش فرنسا هزات سياسية لم يسبق لها مثيل لعوقد مضت. ومن محاسن الصدف ان تشهد اميركا والنظام الصهيوني ظاهرة غير مسبوقة من الانحلال الاجتماعي والاقتصادي والسياسي، حتى ان ادارة ترامب باتت تُقيَّم من قبل ساركوزي (الرئيس الفرنسي السابق) على اساس "علامة لسوء الاوضاع في الغرب، وليس علة له". والى جانب الاحتجاجات في اميركا وفرنسا، تسببت الفوضى في الكيان الصهيوني خلال العام ونصف العام الفائت، الى انعقاد انتخابات برلمانية مبكرة وانحلال الحكومة لثلاث مرات. كما وشهدت تل ابيب ومناطق اخرى احتجاجات وفوضى لاشهر متتالية. ومن دون شك ان قسماً من هذا القلق هو جراء ما يحيكه الغرب من مؤامرات في غرب آسيا. فيما وصلت خيبة اميركا ذروتها بفشل برناجها للضغوط القصوى على ايران، وعزل "برايان هوك" مسؤول ملف ايران في وزارة الخارجية.

9 ـ هنالك قضية ستراتيجية هامة اثناء مواجهة العدو اللدود لجبهة المقاومة. فان اراد العدو حربا بالمواجهة فلتكن الحرب وجها لوجه. ولكن اذا اختار الارهاب والايذاء الاقتصادي ـ الامني، فمن الطبيعي ان نسلك نفس الاسلوب ضد الشريان الاقتصادي والامني للعدو. انها النهج الستراتيجي للامام الخميني، حين قال؛ "ينبغي اليوم مواجهة الجمود والسكون والسكوت، والحفاظ على حيوية ونشاط الثورة. وعلى الجميع ان يعلم ، ان الغرب والشرق لا يقر لهما قرار حتى يسلبوا هويتكم الاسلامية ـ وهذا حسب تصورهم الواهي ـ، فلا تغتبطوا لتواصلكم مع المعتدي، ولا تمتعضوا لقطع علاقتكم معه.

ولتكن بصائركم واعينكم مفتحة دائما صوب تحرك الاعداء، فلا تمهلوهم ليستريحوا، فان تركتموهم يلتقطوا انفاسهم، فسوف لا يتركوكم لحظة واحدة كي تسترجعوا انفاسكم".

(صحيفة الامام . ج 21، صفحات 326 ـ 329).



اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: