Monday 21 September 2020
رمز الخبر: ۱۱۶۷۰۷
تأريخ النشر: 31 July 2020 - 21:10

مع فوز يوفنتوس باللقب وهبوط سبال وبريشيا إلى دوري الدرجة الثانية وحسم جميع مراكز المشاركات الأوروبية، سيكون التركيز في المرحلة الأخيرة من مباريات الدوري الإيطالي منصبا على الفريق الثالث الذي يرافق سبال وبريشيا في رحلة الهبوط إضافة للرقم القياسي المرتقب لهداف المسابقة.

ويحل لاتسيو ضيفا على نابولي اليوم السبت بنفس الملعب الذي حقق عليه الأرجنتيني جونزالو هيجواين الرقم القياسي الحالي في 2016، حيث سجل وقتها 3 أهداف (هاتريك) ليرفع رصيده إلى 36 هدفا.

ويتطلع شيرو إيموبيلي مهاجم لاتسيو في الجولة الأخيرة من المسابقة لتحطيم الرقم القياسي لعدد الأهداف التي سجلها أي لاعب في موسم واحد على مدار تاريخ الكالتشيو.

وهز إيموبيلي الشباك خلال المباراة التي فاز فيها لاتسيو على بريشيا 2-0 الأربعاء، ليرفع رصيده إلى 35 هدفا في صدارة الهدافين، ليضمن واقعيا جائزة الحذاء الذهبي لأفضل هداف بأوروبا هذا الموسم.

ويتفوق إيموبيلي بفارق هدف واحد فقط على البولندي روبرت ليفاندوفسكي مهاجم بايرن ميونخ الألماني.

وسيكون المنافس الوحيد لإيموبيلي على الجائزة حتى مباريات الغد هو كريستيانو رونالدو، الذي سجل 31 هدفا ليوفنتوس حتى الآن.

وحسم يوفنتوس لقب الدوري التاسع تواليا، رسميا، بالفوز على كالياري 2-0 منتصف هذا الأسبوع.

وضمن لاتسيو (الرابع) التأهل لمجموعات النسخة المقبلة من دوري الأبطال، لكنه يستطيع القفز إلى المركز الثاني في الدوري المحلي، حال فوزه على نابولي اليوم، مع تعادل إنتر وأتالانتا في مباراتهما.

ويتأخر لاتسيو (78 نقطة) بفارق الأهداف فقط خلف أتالانتا، وبفارق نقطة عن إنتر ميلان ثاني الترتيب.

وحسن لاتسيو هذا الموسم الرقم القياسي الخاص به في عدد النقاط التي يحصدها خلال موسم واحد، بعد فوزه في 24 مباراة.

وكان إنزاجي، الذي تسلم المهمة أواخر موسم 2015-2016، أحد أفراد الجيل المتوج بآخر دوري للفريق، عام 2000.

وعندما يتواجه لاتسيو ونابولي ، ستكون المباراة رقم 203 لإنزاجي في منصب المدير الفني للفريق ليتفوق على المدرب السابق دينو زوف، ويصبح أكثر المدربين خوضا للمباريات في تاريخ الأزرق السماوي.

ويعاني نابولي صاحب المركز السابع، الذي ضمن مقعدا بالدوري الأوروبي، بعد فوزه بكأس إيطاليا، من إصابة قلبي دفاعه نيكولا ماكسيموفيتش وكوستاس مانولاس، مما يسهل مهمة إيموبيلي.

ويفتتح بريشيا، الذي هبط فعليا للدرجة الثانية، الجولة الختامية، بلقاء سامبدوريا فيما تشهد مباريات اليوم أيضا المواجهة بين يوفنتوس وروما وكذلك لقاء ميلان مع كالياري.

وحسم روما المركز الخامس لصالحه وضمن المشاركة المباشرة مع نابولي في مجموعات الدوري الأوروبي فيما يخوض ميلان (السادس) دورا فاصلا للتأهل إلى الدور نفسه من البطولة القارية.

وتحسم مباريات غدا الأحد، هوية الفريق الثالث الهابط للدرجة الثانية مع سبال وبريشيا، حيث يحتل جنوى المركز 17 بفارق نقطة واحدة أمام ليتشي لتنحصر معركة البقاء بينهما.

وفي باقي مباريات المرحلة، غداً الأحد، يلتقي سبال مع فيورنتينا وبولونيا مع تورينو وساسولو مع أودينيزي.



اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: