Thursday 28 May 2020
رمز الخبر: ۱۱۲۹۶۷
تأريخ النشر: 22 May 2020 - 20:45

واشنطن – وكالات : كشف أنتوني بلينكن، كبير مستشاري السياسة الخارجية للمرشح الديمقراطي للرئاسة الأميركية جو بايدن، أنه في ظل رئاسة بايدن، ستحتفظ الولايات المتحدة بوجود عسكري في شمال شرق سوريا كوسيلة ضغط ضد حكومة الرئيس بشار الأسد، بحسب ما نقله موقع "المونيتور" الأميركي.

وقال بلينكن في مقابلة أجرتها معه شبكة "سي بي إس" الأميركية إلى أن مئات القوات الأميركية المتمركزة في شمال شرق سوريا لتقديم المشورة للقوات الشريكة التي تقاتل تنظيم داعش وتأمين حقول النفط في المنطقة ستبقى هناك، إذا تم انتخاب بايدن رئيساً في تشرين الثاني / نوفمبر المقبل.

وأضاف: "لا يجب أن يكونوا هناك من أجل النفط"، كما قال ترامب. وأوضح: "لكنه صادف وجودهم بالقرب من النفط. هذه نقطة نفوذ لأن الحكومة السورية تود أن تسيطر على هذه الموارد. لا يجب أن نتخلى عن ذلك مجاناً".



اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: