Monday 06 April 2020
رمز الخبر: ۱۱۰۵۹۷
تأريخ النشر: 11 March 2020 - 20:12

طهران-العالم:- قال رئيس السلطة القضائية آية الله ابراهيم رئيسي في جلسة خاصة لمتابعة ملف اغتيال الشهيد سليماني ان متابعة ملف اغتيال الشهيد سليماني باعتباره رمز الدفاع عن المظلومين هي مسألة تخص هويتنا الوطنية والثورية.

وفي اطار متابعات السلطة القضائية لرفع دعوى قضائية وملاحقة مرتكبي جريمة اغتيال الشهيد الفريق قاسم سليماني محاكمة مرتكبي وساسة الادارة الاميركية وجيش هذا البلد وعملائهم في المنطقة عقدت جلسة خاصة لمراجعة الإجراءات المتخذة لمتابعة هذا الملف برعاية رئيس السلطة القضائية وحضور مندوبين عن وزارة الخارجية ووزارة الامن وحرس الثورة الاسلامية ولجنة حقوق الانسان وادعاء طهران .

واشار آية الله رئيسي إلى شخصية الحاج قاسم سليماني ومدرسته الفكرية التي تقوم على القيم الإسلامية والثورية وقال ان هذا الفعل الإرهابي له أبعاد دولية وسياسية وعسكرية وقانونية وقضائية مختلفة ، ولكل واحد من هذه الابعاد متصد خاص ، ولكن الأمر متروك للسلطة القضائية للنظر في جوانبها القانونية والقضائية.

ولفت رئيس السلطة القضائية إلى الإجراءات المتخذة في توثيق وجمع الوثائق العامة والسرية لهذه الجريمة باعتبارها خطوة أكثر إلحاحًا من اجل متابعة ملف اغتيال الشهيد سليماني قانونيا مؤكدا انه من الضروري ان تعمل جميع اللجان والاجهزة المعنية على اكمال الوثائق على وجه السرعة حسب طلب القضاة الخاصين المعنيين في القضية من اجل جمع وتقديم الوثائق اللازمة.



اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: