Sunday 15 December 2019
رمز الخبر: ۱۰۴۲۴۴
تأريخ النشر: 17 November 2019 - 20:46
مستقبلا نعيم قاسم..

طهران-فارس:-وصف أمين المجلس الأعلى للأمن القومي علي شمخاني ، حزب الله بانه محور الاستقرار والامن في لبنان والمنطقة قائلاً إنه بعد انهيار داعش ، يسعى نظام الهيمنة إلى اثارة ازمات جديدة في المنطقة.

واشار شمخاني لدى استقباله امس الاحد مساعد الامين العام لحزب الله الشيخ نعيم قاسم الى الاحداث الاخيرة في لبنان وقال انه عقب انهيار داعش باعتباره حربة اميركا والكيان الصهيوني لزعزعة الامن في المنطقة يسعى نظام الهيمنة الى اثارة ازمات جديدة في المنطقة .

ولفت الى هزيمة اميركا في سوريا وعدم جدوى حظر الادارة الاميركية على حزب الله وقال ان مخطط اثارة الاضطرابات في لبنان جاء بهدف التعويض عن الهزائم في الجبهات الاخرى وقد تم احباطه عبر وعي الشعب والمسؤولين والاحزاب والفصائل اللبنانية .

واشاد شمخاني بالتدابير والمواقف الحكيمة للسيد حسن نصر الله واصفا حزب الله لبنان بانه محور الاستقرار والامن في لبنان والمنطقة.

واعتبر شمخاني الاجراء الارهابي للكيان الصهيوني ضد قادة وكوادر حركة الجهاد الاسلامي والهجمات العشوائية ضد الشعب الفلسطيني بانه دليل واضح على ضرروة التاكيد على استراتيجية ازالة الكيان الصهيوني من الوجود وقال ان الكيان الصهيوني القاتل للاطفال هو مصدر اثارة الحروب والتوتر بالمنطقة وان القضاء بشكل كامل على هذا الكيان هو السبيل الوحيد لاستتباب الهدوء والاستقرار والامن الراسخ بالمنطقة.

واكد شمخاني في الختام على استمرار الدعم الشامل للجمهورية الاسلامية الايرانية لمحور المقاومة في التصدي لتهديدات الكيان الصهيوني .

بدوره اشاد الشيخ نعيم قاسم بالدعم المفتوح للجمهورية الاسلامية للعناصر الفاعلة في خندق المواجهة مع الكيان الصهيوني وقال ان حزب الله ومن خلال استلهامه من المقاومة الفريدة للشعب الايراني في مواجهة التهديدات والضغوط الاميركية سوف لن يسمح للكيان الصهيوني بتحقيق ماربه الخطرة في المنطقة .



اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: