Friday 22 November 2019
رمز الخبر: ۱۰۳۷۳۷
تأريخ النشر: 08 November 2019 - 21:26
طالما لم ينتفع شعبنا من مصالح الاتفاق النووي..



* الحفاظ على مصالح الشعب الايراني أهم من الحفاظ على اتفاق مع دول اخرى

* ايران أثبتت بصورة شفافة إرادتها للعمل بالتزاماتها في اطار الاتفاق النووي

طهران - كيهان العربي:- اكد مساعد وزير الخارجية للشؤون السياسية الدكتور عباس عراقجي، ان الجمهورية الاسلامية في ايران منحت الجهود الديبلوماسية مهلة كافية.

وقال الدكتور عراقجي في تصريح للمراسلين أمس الجمعة على هامش المؤتمر الدولي لنزع الاسلحة النووية المنعقد في العاصمة الروسية موسكو، انه مالم تتغير الظروف فإن ايران ستواصل مسيرتها في خفض التزاماتها في اطار الاتفاق النووي.

واكد بالقول: ان الجمهورية الاسلامية في ايران ستواصل خفض التزاماتها النووية إن لم تنتفع من الاتفاق النووي.

وقال الدكتور عراقجي: انه لا دولة تشكك بحسن نوايا ايران في الحفاظ على الاتفاق النووي كما لا يشكك احد بان طهران إن لم تنتفع من مصالح الاتفاق النووي فانها ستواصل خفض التزاماتها النووية.

واكد بالقول: ان الحفاظ على مصالح الجمهورية الاسلامية في ايران آهم من الحفاظ على اتفاق مع الدول الاخرى، مضيفا: ان طهران اثبتت بصورة شفافة ارادتها للعمل بالتزاماتها في اطار الاتفاق النووي من جانب وخفض التزاماتها في حال عدم وفاء الدول الاخرى بالتزاماتها من جانب آخر.

وتابع مساعد وزير الخارجية: ان الجمهورية الاسلامية في ايران منحت الفرصة الكافية لجهود الدبلوماسية وان لم تتغير الظروف فانها ستتحرك في مسار خفض الالتزامات.

وقال: أن الحفاظ على مصالح الشعب الايراني أهم من الحفاظ على اتفاق مع دول اخرى، مؤكدا أن ايران ستواصل خفض التزاماتها النووية إن لم تنتفع من الاتفاق النووي.

وأكد الدكتور عراقجي: أن ايران اثبتت بصورة شفافة ارادتها للعمل بالتزاماتها في اطار الاتفاق النووي من جانب وخفض التزاماتها في حال عدم وفاء الدول الاخرى بالتزاماتها من جانب آخر.



اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: