Saturday 24 August 2019
رمز الخبر: ۹۹۳۶۵
تأريخ النشر: 14 August 2019 - 21:20


طهران-مهر:-صرح رئيس لجنة الأمن القومي في مجلس الشورى الاسلامي مجتبى ذو النور،أن الجمهورية الاسلامية تنظر دائمًا إلى سياسات التقشف والعقوبات الأمريكية باعتبارها فرصة للتنمية".

والتقى ذوالنور امس الأربعاء، رئيس لجنة الشؤون الخارجية بالبرلمان الأندونيسي "عبدالخريس المشهري"، وبحث معه التعاون الثنائي على المستوى البرلماني والدولي.

وفي مستهل اللقاء أشار ذو النور إلى العلاقات الإيجابية والمتنامية بين جمهورية إيران الإسلامية وإندونيسيا في مختلف المجالات، وقال، "إن العلاقات الودية والدائمة بين البلدين هي دعم قوي لتعزيز مستوى التعاون في المجالات السياسية والاقتصادية والدينية والثقافية والبرلمانية على وجه الخصوص".

كما نوه إلى تأثير عقوبات الكونغرس الأمريكي على الصعيدين المحلي والدولي، وقال: "نظرت ايران دائمًا إلى سياسات التقشف والعقوبات الأمريكية باعتبارها فرصة للتنمية.

من جانبه أعرب المشهري، عن أسفه للقرار الأحادي الذي اتخذته الولايات المتحدة بالانسحاب من خطة العمل الشاملة المشتركة (الاتفاق النووي)، قائلاً إن إندونيسيا أيدت دائمًا دعمها للاتفاق النووي لأنها تعكس التزام جمهورية إيران الإسلامية بالاتفاق".

وقال رئيس لجنة الشؤون الخارجية بمجلس النواب في إندونيسيا "نأمل أن تتطور العلاقات الودية بين البلدين رغم العقوبات الأمريكية".



اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: