Friday 20 September 2019
رمز الخبر: ۹۵۸۲۷
تأريخ النشر: 14 June 2019 - 19:45
عقب إطلاق صاروخ من غزة..

حماس : تهديدات قادة أحزاب العدو ضد قطاع غزة تأتي في سياق السعي لتحصيل مزيد من الأصوات الإنتخابية

غزة – وكالات : أكد عضو المكتب السياسي لحركة الجهاد الإسلامي نافذ عزام، امس أن هناك محاولات لا تخدم الصالح الوطني العام، تهدف لتخريب الجهود الهادفة لكسر الحصار عن غزة.

وقال عزام في تصريح صحفي "منذ الأمس نتابع مع الأخوة المصريين تثبيت حالة الهدوء وإعطاء فرصة لتتنفيذ إجراءات إنهاء الحصار المتفق عليها".

وأضاف، أن أي أفعال تتعارض مع هذا المسعى لا تحظى بغطاء من القوى والفصائل والمقاومة، مؤكدًا أن الاحتلال يسعى لخلق ذرائع ومبررات للتفلت والتنصل من المسؤولية عن معاناة الناس، ومن الواجب قطع الطريق على هذه المحاولات.

وتأتي تصريحات عزام في أعقاب سقوط صاروخ أطلق من قطاع غزة، بشكل مباشر صوب مبنى في مدينة "سديروت"، دون أن يبلغ عن وقوع إصابات.

من جهتها قالت حركة المقاومة الإسلامية (حماس)، إن التهديدات التي يطلقها بعض قادة أحزاب الاحتلال ضد قطاع غزة، تأتي في سياق السعي لتحصيل مزيد من الأصوات الإنتخابية، مؤكدةً أن مثل هذه التهديدات "لا تُخيف شعبنا ولا مقاومته".

وأضافت الحركة على لسان المتحدث باسمها حازم قاسم، أن "المقاومة التي كانت حاضرة لرد عدوان الاحتلال في كل مرة، ستبقى درع الشعب، وستقوم بواجبها في الدفاع عن شعبها بقوة وحكمة، وضمن الإجماع الوطني".

ولفت قاسم إلى أن فصائل العمل الوطني تتابع مع الوسطاء سبل تثبيت الهدوء وتهيئة الأجواء لتنفيذ تفاهمات كسر الحصار".

وشدّد على أن "شعبنا سيواصل نضاله من أجل كسر الحصار، وانتزاع حقه في العيش الكريم، عبر إستمرار مسيرات العودة بطابعها الشعبي السلمي".

وكان صاروخ أطلق من قطاع غزة سقط بشكل مباشر على مبنى في مدينة "سديروت" الماحاذية للقطاع، ما أسفر عن حدوث أضرار مادية، دون أن يبلغ عن وقوع إصابات.



اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: