Wednesday 18 September 2019
رمز الخبر: ۹۵۸۰۰
تأريخ النشر: 12 June 2019 - 21:55

قال كاتب إسرائيلي إن "قمة البحرين الاقتصادية لا تشهد أي صحوة جدية، ما يطرح أسئلة حول إمكانية أن تكون قمة مخيبة للآمال، لأن أحد طرفي "عقد الزواج" الذي سيعلن فيها لن يحضر، وهم الفلسطينيون".

وأضاف شلومي ألدار في مقاله بموقع "يسرائيل بلاس أنه "بعد أسبوعين ستنعقد قمة المنامة باعتبارها الجانب الاقتصادي من صفقة القرن، لكن الشكوك في إسرائيل متزايدة بأنها قد لا تنعقد من الأساس، لأنه قد لا تكون جدوى من عقد قمة ستناقش خطة سلام غير مباشرة بين الفلسطينيين والإسرائيليين، ولا أحد منهما يرغب بها باستثناء إدارة الرئيس دونالد ترامب الذي قد ينشر بعض تفاصيل خطته في قمة المنامة".

وختم بالقول إنه "قد يتحقق الحضور الأردني والمصري إلى القمة دون تأكدهم من نجاحها، وعدم دعمهم لصفقة القرن، لكنهم سيحضرون من أجل الاستماع، ولذلك سيبدو مثيرا رؤية كيفية تسويق الأمريكان لهذه القمة الاقتصادية".




اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: